إصعد إلي هنا Come up Hither

-A A +A

رؤيا 11: 12

ويدعوها صوت عال من السماء " أصعد إلي هنا"

الله أخذ يوحنا الرائي في هذا الشاهد وقال له أصعد إلي هنا لكي يرى الأمور بمنطلق وبنظرة الله. والله لا يريده أن يتأقلم علي الوضع الذي إعتاد عليه. ولكن الله أراد أن يريه أمور الأرض من منطلق الله وما هو حادث وما سيحدث ولكي يرسل إلي الأرض والناس  رسائل تخص حياتهم العملية.

ثم عاد يوحنا الرائي للأرض وفعل ما أراه الله إياه....وهنا أتكلم إليك عن كيفية تطبيق ذلك المبدأ بأن نرى الأمور الأرضية من منطلق الله.

فمن هذا الحق الكتابي يدعوك الله أن تغير وضعك لأن الله لا يريد أن تتأقلم بالوضع الذي أنت عليه أنه يريدك أن تصعد إلي أعلى وأن ترتفع إلي حيث ترى الأمور بالطريقة الصحيحة.

الله يريدك أن لا تكتفي بما هو جيد بل أذهب للأفضل، وبينما أنت تنمو في المسيح يتوقعك الله أن تترك الجيد لتتمتع وتحصل علي الأفضل.

مثال: أن تنال شفاءك من المرض الذي كنت تعاني منه هذا جيد ولكن الأفضل هو أن تأتي بالمستوى الذي تعرف أنك لست المريض الذي يحاول أن ينال شفاؤه بل أنت مشفي الله.

وأيضاً الله يريدك أن تتمتع بالغنى والازدهار وأن تكون في المكان الذي لا تعرف فيه معنى الاحتياج.

أخرج الآن إلي مكان المجد الذي قصده يسوع لأنك أنت فيه فقط إدركه, هذا المكان الذي أنت فيه ملكا وإبنا لله... لأننا نحن عمله مخلوقين في المسيح يسوع لخطة صالحة سبق وأعدها لنسلك فيها أفسس10:3

لذلك فإن الله يريدك أن تدرك أنك في المسيح ولأنك في المسيح فالله وضع لك خطة صالحة لكل جوانب حياتك لتسلك فيها. هذه الخطة نتيجة عمل يسوع علي الصليب لذلك الصحة الإلهية هي لك والغنى والازدهار أعدهم الله لك لأنه افتقر علي الصليب ليغنيك أنت. عليك أيضاً أن تدرك أن الانتصار من خطة الله لك لأنه نزل لأجلك إلي أقسام الأرض السفلى وهناك سحق رأس إبليس الحية القديمة وجرده من رياساته وقدراته وأخذ منه السلطان الذي كان سرقه من أبونا آدم لذلك عليك أن تتمتع بالانتصار الذي لك في المسيح.

ولأنك مخلوق في المسيح فمكانك فيه في مركز القوة. لذلك لا تتكلم مثل أهل العالم.. تغير عن شكلك بتجديد ذهنك ليصبح تفكيرك متفق مع فكر الله من جهتك.

لذلك أخرج إلي مكان المجد مكان البهجة والانتصار والفيض والنجاح " أصعد إلي هنا" إلي المكان الذي يملك فيه حضور الله.

ما عليك فعله هو أن تخضع نفسك لكلمة الله لأنها الوحيدة القادرة أن تبنيك وتعطيك ميراثك الذي لك في المسيح أعمال 20: 32

دع كلمة الله يكون لها جذور في روحك وعقلك وجسدك لأن هذا هو ما سوف يقذفك إلي حيث وجود الله.

وأيضاً ما تحتاج إليه لتدرك هذا المكان الذي أنت فيه هو قولك هذه الكلمات بإيمان كاعترافات فم:

" نعم هذا هو المكان الذي أنتمي إليه...إنني أعرف كلمة الله وأنظر للأمور بمنطلق الله من ناحية ظروفي وخدمتي ومادياتي وعملي وبيتي وصحتي..."

وسترى مجد الله يظهر في حياتك بطريقة غير عادية كما ستجد الحكمة والقدرة ونعمة الله تعمل فيك بطريقة فوق الطبيعية .

إصعد إلى مستوى الله الذي أنت فيه منذ أن ولدت من الله.

من تأليف وإعداد وجمع خدمة الحق المغير للحياة وجميع الحقوق محفوظة. ولموقع خدمة الحق المغير للحياة الحق الكامل في نشر هذه المقالات. ولا يحق الإقتباس بأي صورة من هذه المقالات بدون إذن كما هو موضح في صفحة حقوق النشر الخاصة بخدمتنا.

Written, collected & prepared by Life Changing Truth Ministry and all rights reserved to Life Changing Truth. Life Changing Truth ministry has the FULL right to publish & use these materials. Any quotations is forbidden without permission according to the Permission Rights prescribed by our ministry.

أضف تعليق

أضف عنوان بريدك الإلكتروني في   قائمة مراسلاتنا العربية 


                                      

 

----------------------------------------------------------------

للإطلاع على الرسائل الشهرية السابقة أو إرسالها لصديق إضغط هنا
لإلغاء التسجيل عبر رابط الإلغاء في رسائلنا القديمة أو إضغط هذا الرابط إلغاء


 

 

لتحميل تطبيق  الحق المغير للحياة   Life Changing Truth   إضغط على الصورة

أجهزة الأندرويد  Android
أجهزة الأبل  Apple iOS

بودكاست  Podcast

QR Code

 

للإتصال بنا أو لأية تساؤلات أو آراء  نرحب بكتابتكم في صفحة إتـصـل بـنـا  أو على البريد الإلكتروني (يمكنك الكتابة باللغة العربية أو باللغة الإنجليزية) : ContactUs@LifeChangingTruth.org

 

www.lifechangingtruth.org

► البث المباشر (لأعضاء SN) ► التطبيق:     قناة يوتيوب  ► المحتوى اليومي► راديو

   كيف تستخدم الموقع   l   من نحن   l   بنود الخصوصية   l   شروط إذن الإقتباس