الصوم في حياتي الشخصية Fasting in My Personal Life

-A A +A

عندما كنت راعى فى كنيسة الإنجيل الكامل, كنت أعد نفسى لحضور مؤتمر سيحضره عدد كبير من الخدام. فتكلم إلى الروح القدس وقال لى "صم اليومين التاليان لأنهم سيطلبون منك أن تصلى لأجل المرضى." فقلت بداخلى لا يمكن أن يحدث هذا فالمؤتمر سيحضره مئات من الخدام ولا يوجد أى وقت ليسألوني أن أفعل شئ او حتى أصلى. هذا ليس صحيح. ثم رجعت وتساءلت لا يمكن أن هذا الصوت يكون منى. فجسدى لا يمكن أن يطلب منى ان أصوم وإبليس لا يريدني أن أصوم, فإبليس لا يشجعنى على الصوم لفترة قليلة فكل ما يريده أن أصوم لمدة طويلة لأفسد جسدى وأموت. فقررت أن أصوم. فى اليوم التالى ذهبت لأحضر المؤتمر وبدون أى توقعات وجدت قائد المؤتمر يقول: "لقد رأيت الأخ كنيث آتى المؤتمر. وأنا أشعر أن الرب يقودنى ان أقدمه ليقوم بخدمة شفاء اليوم. هذا ليس فى برنامج المؤتمر لكن الرب يقودنى لهذا. سنعطيه ساعة أو أكثر ليصلى لأجل المرضى." هذا بالضبط ما قاله لى الروح القدس قبل أن أتى. وفى هذا اليوم أعلن الرب عن شفائه من خلالي. الصوم جعلني أكثر تمييزا وحساسية للروح القدس. الصوم لم يغير الله. ليس الصوم أو غير الصوم يجعل الله يشفى. الله سيقوم بالشفاء قبل أن أصوم وبعد أن أصوم أيضا. الصوم لا يعد الله للشفاء لكنه يعدني أنا لأكون أكثر حساسية وتمييز لروح الله. فيقدر الروح القدس أن يعلن نفسه من خلالى

* حياة الصوم :

عندما بدأت فى مجال الخدمة كرست يومين فى الأسبوع للصوم. كنت أصوم 24 ساعة لأنه كان شعب إسرائيل يصوم بهذه الطريقة. لم أكن منقاد من قبل الرب لأفعل هذا. فى هذان اليومان كنت أقضى فترات أطول فى الصلاة ودراسة الكلمة. تذكر أن الصوم لن يفيدك بشئ إن لم تقضى أوقات أطول فى الصلاة والانتظار أمام الله.... حدث تقدم روحى  كبيرفى الخدمة بسبب هذان اليومان. كنت أقول لزوجتى "إن لم آت عند وقت الغذاء لا ترسلي الأولاد خلفي. فأنا سأعتزر عن هذه الوجبة. كنت أصوم بصمت. وفى هذا الوقت كنت أذهب للكنيسة بجوارى اقضى الليل كله فى الصلاة والعبادة والانتظار أمام الله. ذات يوم قضيت الليل كله فى العبادة والحمد لله. وعندئذ ن سمعت الرب يقول لى "من الأفضل بدلا من أن تصوم يومين أن تعيش حياة صوم."

- فقلت للرب: "ماذا يعنى "حياة صوم" ؟

- فقال لى : لا تأكل كل ما ترغبه وتشتهيه. هذا سيقمع شهوتك وسيجعل جسدك فى الأسفل دائما.

- بعد هذا اكتشفت أن هذا اصعب من الصوم بكثير. لكنى تغيرت. لم يعد لدى أيام للصوم إلا إذا تكلم إلى الروح القدس بخصوص أمر معين خلاف هذا كنت أعيش حياة صوم وحققت تقدمات روحية كبيرة من هذا التاريخ.

اكتشفت مبدأ أنه إن أكلت وجبة ضخمة قبل أن أعظ أجد نفسى خامل وأشعر بعدم ارتياح وفقدان للحس الروحى. المرنمين كذلك إن أكلوا قبل أن يبدؤا فرصة تسبيح يشعروا بخمول وعدم انسياب مع الروح. لاحظت ايضا أن الشفاء يأتى أسهل عندما أكون صائم. وعندما أضع يداى على الناس يقبلوا بسهولة الروح القدس. وإن وجدت أنى سأبذل مجهود شاق كنت أشرب بعض العصائر حتى أحصل على قوة جسدية لكنى لم أكل ابداً ما تمنيته.

 ما أريدك أن تفهمه هو أنه لا توجد قواعد أو خطوط واضحة للصوم. 

 نشرت بإذن من كنيسة ريما Rhema بولاية تولسا - أوكلاهوما - الولايات المتحدة الأمريكية  www.rhema.org .
جميع الحقوق محفوظة. ولموقع الحق المغير للحياة الحق في نشر هذه المقالات باللغة العربية من خدمات كينيث هيجين.

Taken by permission from RHEMA Bible Church , aka Kenneth Hagin Ministries  ,Tulsa ,OK ,USA. www.rhema.org.
All rights reserved to Life Changing Truth.

أضف تعليق

أضف عنوان بريدك الإلكتروني في   قائمة مراسلاتنا العربية 


                                      

 

----------------------------------------------------------------

للإطلاع على الرسائل الشهرية السابقة أو إرسالها لصديق إضغط هنا
لإلغاء التسجيل عبر رابط الإلغاء في رسائلنا القديمة أو إضغط هذا الرابط إلغاء


 

 

لتحميل تطبيق  الحق المغير للحياة   Life Changing Truth   إضغط على الصورة

أجهزة الأندرويد  Android
أجهزة الأبل  Apple iOS

بودكاست  Podcast

QR Code

 

للإتصال بنا أو لأية تساؤلات أو آراء  نرحب بكتابتكم في صفحة إتـصـل بـنـا  أو على البريد الإلكتروني (يمكنك الكتابة باللغة العربية أو باللغة الإنجليزية) : ContactUs@LifeChangingTruth.org

 

www.lifechangingtruth.org

من نحن      بنود الخصوصية والإرتجاع     كيف تستخدم هذا الموقع    شروط الإذن للإقتباس من موقعنا