تروفيموس الذي تركه بولس مريضا Trophimus Who Paul Left Sick

-A A +A

1 تي 4 : 20  وأما تروفيمس فتركته في ميليتس مريضا.
للأسف كثيرون يتخذون من هذا الشاهد ذريعة أو "شماعة" ليثبتوا أن المرض شيء طبيعي وها هو رجال الله يمرضون.

نعم قد يمرض رجال الله في حال أنهم لا يأخذوا مالهم في المسيح من شفاء. لذا حتى لا يعاق إيمان من يمارسون إيمانهم بالشفاء بتفاسير خطأ بخصوص المرض, وكما أجبت عن باقية الأعذار "الشماعات" في الشفاء مثل شوكة بولس وأيوب وأسقام تيموثاوس وأبفروديتس, سأجيب عن موضوع مرض تروفيمس.

لتفهم المكتوب عليك أن تعرف خلفيته:
بوجه عام لا يمكن أن نفهم عن أي موضوع -وهنا بخصوص الشفاء الجسدي- لا يمكن أن نفهمه من خلال رؤية تطبيقه في أشخاص فقط, ولكن أولا من خلال التعليم الكتابي في هذا الشأن ثم ثانيا ننظر إلى تطبيقه في الأشخاص.
قد يكون هنا الوحي يذكر لنا أخطاء أشخاص وليس أمور إيجابية لهم حتى لا نقع فيها, فمثلا قصة زنى داود...فهل هذا يعني أن الكل يجب أن يزني؟ بلا شك لا. هناك دروس مستفادة لكي نفهم أن البعد في التفكير سيسمح بالغي والخدعة فيخطيء الشخص.
أيضا في موضوع الخلاص, فبعد أن تدرس كلمة الله بهذا الشأن, ستجد أن الخلاص مشيئة الله للكل... ولكن من لا يقبل هذا الخلاص, فهذا خطأه. فمن سيهلك فالأسباب لن تخرج خارج هذه القائمة (وهلاك شخص رغم موت يسوع عنه لا يعني أن يسوع لا يخلص الكل فهذه مشكلته الشخصية) فالأسباب ستكون واحدة من:
قد يكون تم الكرازة للشخص وهو رفض قبول يسوع,
أو قد يكون قد كُرِز له خطأ (مثل يسوع يريد أن يخلصك ولكن عليك أن تغير نفسك, أو الخلاص في المعمودية بالماء...إلخ),
أو قد يكون هذا الشخص لم يتم الكرازة له من أساسه,
أو قد يكون قد تمت الكرازة له وعرف عن الخلاص, ولكنه لم يعرف كيف يأخذ هذا الخلاص (بإعلانه يسوع رب على حياته).

فلو مات أحدا وذهب للجحيم لن يخرج خارج القائمة التي ذكرتها أعلاه...وهل هذا من إجتهادي؟ لا,  بل هذا ما ذكر في أنحاء الكتاب المختلفة.
هذا لم نفهمه من قبول الناس للمسيح بل فهمناه من آيات كتابية ليس في مكان واحد ويتفق عليها كل من يؤمن بالميلاد الثاني.
أكرر عدم قبول شخص ليسوع فهذا لا يعني أن يسوع لا يخلص....في الحقيقة هذا الشخص قد خلص ولكنه لم يقبل هذا العمل فسيحاسب على خطيئة واحدة في النهاية هي عدم قبول يسوع وليس أعماله...يوحنا 3 : 19 وهذه هي الدينونة: إن النور قد جاء إلى العالم وأحب الناس الظلمة أكثر من النور لأن أعمالهم كانت شريرة.

هكذا الفكر الكتابي كله واضح وجلي لمن يدرسه بعناية وبمساعدة الروح القدس, مع وضع جانبا أي تعليم غير كتابي قد يكون أخذه الشخص في السابق, فالكتاب واضح أن الله كان ولازال ضد المرض وهذا واضح في مقالات كثيرة على الموقع, ثم بعد فهمنا لهذا التعليم الكتابي ثاني خطوة هي أن ننظر للأشخاص وأولهم الرب يسوع الذي عاش صحيحا. وهو مثلنا الأعلى الذي نحتذي به الإنسان يسوع المسيح وهو إبن الله ولكنه إختار أن يعيش كإنسان...1 تي 2 : 5  ".... الإنسان يسوع المسيح".

لذا لنفهم تروفيمس:
أولا إدرس فكر الله بخصوص الأمر ولن أستفيض في هذا لأنه مشروح من كلمة الله في كثير من المواد التي على الموقع فبعد أن تدرس كلمة الله بخصوص المرض والشفاء, ستخلص بأن الله كان ولازال ضد المرض ولا يرسله (ولقد بين الله هذا في حياة الرب يسوع على الأرض بشفاءه للمرضى وعدم تأجيله للشفاء وشفاء جميع الذين لمسوه, ولم يشفي أحد بأن يميته, ولم يعطي أحد مرض وهو الله يتكلم إلينا فلا مجال للتخمين في هذه الزاوية لأن يسوع عاش سنين على الأر ضكافية لفهم من هو الله) إدرس مقالات الموقع في هذا الشأن.
ثانيا ثم إدرس موضوع الشفاء مطبقا في أشخاص داخل الكتاب.
وبعدها ستفهم ما سيجري حولك في حياة الآخرين في الأرض.

فلننظر إذا لتروفيمس بعد -وليس قبل- فهمنا أن الله كان ولازال ضد المرض. وبم أن الكتاب المقدس لم يعطينا أسباب واضحة عن هذا الشخص, فهو يتم تحليله طبقا لفهم التعليم الكتابي الخاص بالشفاء الجسدي, فمرض تروفيمس لن يخرج عن الآتي:

1. بلا شك كان يعرف عن الشفاء بتعليم صحيح آنذاك, فلهذا قد يكون بسبب أنه لم يمارس إيمانه لنفسه. فعليه أن يأخذ شفاؤه بنفسه.
2. قد يكون صلى له بولس ليأخذ شفاؤه, وبدأ يتعافى تدريجيا ولكن في الظاهر لازال مريضا وسافر بولس وبدأ يتعافى بعدها تدريجيا يو 4 : 52
3. قد يكون أرهق نفسه وقصر تجاه صحته, فعانى المرض...فالشفاء لا يعني أن تقصر تجاه صحتك.

عزيزي القاريء, لا تجعل عذرا يبعدك عن مالك في المسيح من حقوق فالشفاء ليس في السماء بل هو وقته هنا حيث يوجد المرض في الأرض, فلن تحتاج للشفاء في السماء لأنه لا يوجد مرض في السماء...
إدرس الكلمة وإدرسها بإستفاضة وبإنتباه شديد, فبقدر أن تنال معرفة كتابية بذات القدر ستنال نتائج إلهية في حياتك.
وما ستؤمن به هو مكانك الذي ستعيش فيه.

من تأليف وإعداد وجمع خدمة الحق المغير للحياة وجميع الحقوق محفوظة. ولموقع خدمة الحق المغير للحياة الحق الكامل في نشر هذه المقالات. ولا يحق الإقتباس بأي صورة من هذه المقالات بدون إذن كما هو موضح في صفحة حقوق النشر الخاصة بخدمتنا.

Written, collected & prepared by Life Changing Truth Ministry and all rights reserved to Life Changing Truth. Life Changing Truth ministry has the FULL right to publish & use these materials. Any quotations is forbidden without permission according to the Permission Rights prescribed by our ministry.

أضف تعليق

أضف عنوان بريدك الإلكتروني في   قائمة مراسلاتنا العربية 


                                      

 

----------------------------------------------------------------

للإطلاع على الرسائل الشهرية السابقة أو إرسالها لصديق إضغط هنا
لإلغاء التسجيل عبر رابط الإلغاء في رسائلنا القديمة أو إضغط هذا الرابط إلغاء


 

 

لتحميل تطبيق  الحق المغير للحياة   Life Changing Truth   إضغط على الصورة

أجهزة الأندرويد  Android
أجهزة الأبل  Apple iOS

بودكاست  Podcast

QR Code

 

للإتصال بنا أو لأية تساؤلات أو آراء  نرحب بكتابتكم في صفحة إتـصـل بـنـا  أو على البريد الإلكتروني (يمكنك الكتابة باللغة العربية أو باللغة الإنجليزية) : ContactUs@LifeChangingTruth.org

 

www.lifechangingtruth.org

من نحن      بنود الخصوصية والإرتجاع     كيف تستخدم هذا الموقع    شروط الإذن للإقتباس من موقعنا