لماذا التكلم بألسنة أخرى؟ Why Speaking with Tongues

-A A +A

التكلم بألسنة يبنيك

عندما وُلدت ولادة ثانية وإمتلأت بالروح القدس ، أتت قوة الله لتسكن فيك . هذه القوة تُضرم أى تظل فى حركة عندما تتكلم بألسنة أخرى " من يتكلم بلسان يبنى نفسه ، ....... " ( 1 كورنثوس 14 : 4 ). إن الكلمة اليونانية المترجمة " يبنى " هى  "oikodomeo" ، وهى تعنى يبنى أو يقيم ، أو يشدد ، أو يشحن كما تشحن بطارية . وبذلك يقول الشاهد الكتابى أنه من يتكلم بلغة غير معروفة يبنى نفسه كالبناء ؛ يشدد نفسه ، ويشحن نفسه كالبطارية .

فمن يتكلم بلغة غير معروفة يبنى نفسه . فعندما تقضى وقتاً فى التكلم بألسنة أخرى أنت فى الواقع تبنى إنسانك الروحى . " وأما أنتم ايها الأحباء ، فأبنوا أنفسكم على إيمانكم الأقدس ، مصلين فى الروح القدس " ( يهوذا  20 ) .

فعندما تتكلم بألسنة ، فأنت تشحن نفسك بالروح وتحرك قوة الله الساكنة فيك . وبعدها تأتى القوة ويُعلن مجد الله فى حياتك. فإن كنت ضعيف فى حياتك المسيحية  ، وأنت تتكلم بألسنه أخرى، فقوة الله التى تملك فى داخلك سوف تتحرك لأعلى وأنت سوف تتقوى لفعل أعمال الله ثانياً .

فالتكلم بألسنة أخرى، بالتزاوج مع الإعترافات من كلمة الله سوف تجعلك عملاقاً روحياً . وأنت تتكلم بألسنة فأنت تبنى نفسك وتشحن نفسك مثل البطارية الموضوعة على شاحن. وأنت تتكلم بألسنة أخرى، أنت لست فقط تنطق ببعض الهمهمات التدينية ولكنك تعلن أسرار فى الروح .أنت تتكلم كلمات سوف تغيرعالمك بالكامل !

 

 

هى تشددك

" من يتكلم بلسان يبنى نفسه ، ........ " ( 1 كورنثوس 14 : 4 ) .

تذكر أنه أحدى معانى " يبنى " هى " يشدد أو يزيد صلابة " ، فالذى يتكلم بلسان غير معروف يشدد نفسه ويزداد صلابة أو جراءة . فالتكلم بالألسنة هو الحل للخوف وصغر النفس . فإن أصبحت أبدا ًخائفاً تجاه أى شئ ، تكلم بالألسنة .

إعلم كمسيحى بأن الله لم يعطيك روح الخوف بل روح القوة والمحبة والنصح       ( 2 تيموثاوس 1 : 7 ) . فعِّل القوة التي فى داخلك بأن تقضى وقتاً تتكلم فيه بألسنة أخرى ، أثُبِتَ فاعليتها !

فى يوم ما فى 2001 ، قدمت عظة بعنوان " القوة للتغيير " . وتحدثتُ فى هذا التعليم للحضور أن لا تخافوا أبداً . وقلت لهم " أن لديكم قوة فى داخلكم أعظم من قوة أى شخص فى العالم . فلا تخافوا من المختطفين مثلاً . فإذا حدث لك أن أحدهم خطفك، فلا تخاف منهم  . ولا تتوسل . ولا تتفاوض . دعهم يأخذونك . أجلس معهم وقل " دعونا نذهب " .

" وبينما هم يأخذونك بعيداً ، تكلم بألسنة أخرى . ولن يستمر الأمر طويلاً ، حتى يكونوا هم من يتوسلون لك . فعندما تتكلم بهذه الألسنة، فأنت فى الواقع تقول " أنا أعلن أن هؤلاء الأشخاص هم ليسوع المسيح !" . قد ينتهرونك قائلين " أسكت أو ماشابه ذلك ...... ! " ولكن لا تجاوب باللغة المفهومة . أجبهم بألسنة أخرى . وأنت تتكلم ، سيأخذ ملائكتك أماكنهم وسوف تكون منتصراً !" .

ولم يمضى وقت طويل بعد أن وعظت هذه العظة . تم اختطاف أحدى الشابات الحاضرات من كنيستنا. ثم شهدت بعدها بإنها عندما أخذها المختطفون بعيداً تذكرت العظة وأنفجرت متكلمة بألسنة . هددوها عده مرات أن تظل صامتة وإلا قتلوها ، ولكنها قالت بإنها لم تعد قادرة أن تملك نفسها . وتكلمت بألسنة بصوت أعلى ، وعندما فعلت ذلك أصبحت أكثر جراءة بالرغم من حالتها المزرية . والشئ التالى الذى قالته ،أن المختطفين اوقفوا السيارة ، وفتحوا الابواب وهربوا . مجداً لله ! .

فالتكلم بألسنة يوقف كل خوف ، ويشددك ويبنى إنسانك الداخلى بقوة حتى تكون مسيطراً على كل مواقفك ( ظروفك ) .

 

يقويك فى الوعظ

لقد سمعتُ ولداً عمره تسع سنوات يقول " بدأت ُ أتكلم بألسنة عندما لم أستطع أن أتكلم مع زملائى فى المدرسة عن كلمة الله  " وقال  " وعندما بدأتُ بالتكلم بألسنة، أصبحتُ جرئ . والأن عند ذهابى إلى المدرسة أنا أكلم كل زملائي بكلمة الله " . فالسن لا يؤثر مطلقاً فى هذا الأمر؛ فهذا الولد وعمره تسع سنوات كان يتكلم بألسنة .

فليس هناك أى حدود لما يمكن لروح الله أن يفعله لحياتك اليوم إن قضيت بعض الوقت القيم لتتكلم بألسنة أخرى .لانه ليس عند الله محاباة ، فالذى فعله مع واحد فسيفعله مع الأخر تحت نفس الظروف .

 

يشحنك !

عندما تتكلم بألسنة أخرى أنت تشحن روحك . هو " شحن سريع " ،لأن روحك تستجيب بسرعة جداً فلا يستغرق إلا دقائق قليله فقط وفجأة تتصاعد المسحة فيك وتتحول إلى إنسان أخر .

فى العهد القديم ، كان فى كل مرة ياتى روح الله ( الروح القدس ) على شمشون ، كان يتغير من إنسان عادى إلى رجلاً له قوة فوق طبيعية . كان يتطلب فقط لحظة لحدوث هذا التغيير .

ويسجل الكتاب المقدس مثلاً بإنه " .... وأخذ مصراعي باب المدينة والقائمتين وقلعهما مع العارضة ، ووضعها على كتفيه وصعد بها إلى رأس الجبل الذى مقابل حبرون " ( قضاه 16 : 3 ) . لقد كان شمشون مشحوناً جداً حتى إنه كان قادراً أن يفعل ما كان يُظن بشرياً مستحيل.

 إن كان قد حدث هذا فى العهد القديم عندما إستطاع الروح القدس أن يأتى فقط على شخص لبعض الوقت لتمكينه لإنجاز هدف معطَى من الله ، فكم بالحري الأن حيث أتى ليسكن فينا للأبد !

 

نشرت بإذن من كنيسة سفارة المسيح  Christ Embassy Church والمعروفة أيضا بإسم عالم المؤمنين للحب و خدمات القس كريس أوياكيلومي - بنيجيرياBeliever's LoveWorld  - Nigeria - Pastor Chris Oyakhilome  والموقع www.ChristEmbassy.org  .
جميع الحقوق محفوظة. ولموقع الحق المغير للحياة الحق في نشر هذه المقالات باللغة العربية من خدمات القس كريس أوياكيلومي.

Taken by permission from Christ Embassy Church , aka Believer's Love World &  Pastor Chris Oyakhilome  Ministries  , Nigeria. www.ChristEmbassy.org .
All rights reserved to Life Changing Truth.

أضف تعليق

أضف عنوان بريدك الإلكتروني في   قائمة مراسلاتنا العربية 


                                      

 

----------------------------------------------------------------

للإطلاع على الرسائل الشهرية السابقة أو إرسالها لصديق إضغط هنا
لإلغاء التسجيل عبر رابط الإلغاء في رسائلنا القديمة أو إضغط هذا الرابط إلغاء


 

 

لتحميل تطبيق  الحق المغير للحياة   Life Changing Truth   إضغط على الصورة

أجهزة الأندرويد  Android
أجهزة الأبل  Apple iOS

بودكاست  Podcast

QR Code

 

للإتصال بنا أو لأية تساؤلات أو آراء  نرحب بكتابتكم في صفحة إتـصـل بـنـا  أو على البريد الإلكتروني (يمكنك الكتابة باللغة العربية أو باللغة الإنجليزية) : ContactUs@LifeChangingTruth.org

 

www.lifechangingtruth.org

► البث المباشر (لأعضاء SN) ► التطبيق:     قناة يوتيوب  ► المحتوى اليومي► راديو

   كيف تستخدم الموقع   l   من نحن   l   بنود الخصوصية   l   شروط إذن الإقتباس