معمودية الماء , لماذا؟ Water Baptism, Why

-A A +A

- لماذا نعتمد بالماء ؟ معظم المسيحيين لا يعرفون السبب. البعض يقول : نحن نعتمد لأننا نتبع طائفة المعمدانيين. هذا هو السبب الذي أتت منه اسم الطائفة. البعض يعتمد لأنه نشأ فى طائفة معمدانية. الآن أريد أن أوضح معمودية الماء ولماذا نحن نعتمد بالماء ؟

متى19:28 " فَاذْهَبُوا إِذَنْ، وَتَلْمِذُوا جَمِيعَ الأُمَمِ، وَعَمِّدُوهُمْ بِاسْمِ الآبِ وَالاِبْنِ وَالرُّوحِ الْقُدُسِ ". كثير من المؤمنين ليس لديهم أي فكرة عن معمودية الماء. "نحن نعتمد لأن والدينا اعتمدوا بالماء. لذا ينبغي أن نعتمد ". لكنهم لا يدركون المغزى وراء معمودية الماء. يمكنك أن تعتمد فى كل نهر وبحيرة وكل كنيسة ومع كل هذا لا تعرف معنى ودلالة المعمودية بالماء. أعرف كنائس تفتخر بكم عدد الأشخاص الذين عمدتهم فى السنة. قال لي أحد القسوس   " نحن عمدنا 10 أشخاص فى السنة الماضية ". فقلت "عظيم جدا , نحن الأسبوع الماضي عمدنا 42 شخص ". كثير من الذين اعتمدوا ليس لديهم أي فكرة عن لماذا هم اعتمدوا بالماء وبالتالي فشلوا فى أن يدركوا مغزى وأهمية المعمودية بالماء. الآن أريد أن أوضح لماذا نحن نعتمد بالماء ؟ وما المغزى من ذلك ؟ وأريد أيضا أن أوضح لماذا الإيمان بالمعمودية يحررك من سيادة إبليس عليك. هل تعرف ذلك ؟. هل تعرف أن الإيمان بالمعمودية يحررك من سلطة الخطية على حياتك ؟

ما هي المعمودية ؟ الكلمة اليونانية للمعمودية فى العهد الجديد هي Baptisma والتي تعني " غمر- تغطيس " الفعل لهذه الكلمة يعنى " يغمس- يغرق ". أمر ملفت للنظر بخصوص هذه الكلمة عندما بحثت عنها فى قاموس Viens اليوناني. اليونان استخدموا هذه الكلمة فى صبغ القماش بلون مختلف ( بتغطيس القماش فى الصبغة). كما استخدمت هذه الكلمة فى الإشارة إلى غمر إناء فى الماء فى إناء آخر لملئه بالماء ( إناء فى إناء آخر مليء بالماء). كلمة يعمد تعني "غمر" وهذا هو السبب أنني نغمر- نغطس الناس فى الماء. لا ينفع أن نرشهم بالماء. الرش بالماء ليس كتابي مع أن طوائف كثيرة تفعل هذا. لأن الكتاب يشير الى المعمودية هي تغطيس.

 

توجد ثلاثة معموديات فى المسيحية. نحن الآن نتكلم فقط عن معمودية الماء. لكن فى الواقع يوجد ثلاثة معموديات للمؤمن :    

1- المعمودية الأولى هي : المعمودية فى المسيح (غلا27:3) " لأَنَّكُمْ، جَمِيعَ الَّذِينَ تَعَمَّدْتُمْ فِي الْمَسِيحِ، قَدْ لَبِسْتُمُ الْمَسِيحَ "

2- المعمودية الثانية  هي : معمودية الروح القدس (متى11:3) " أَنَا أُعَمِّدُكُمْ بِالْمَاءِ لأَجْلِ التَّوْبَةِ، وَلكِنَّ الآتِيَ بَعْدِي هُوَ أَقْدَرُ مِنِّي، وَأَنَا لاَ أَسْتَحِقُّ أَنْ أَحْمِلَ حِذَاءَهُ. هُوَ سَيُعَمِّدُكُمْ بِالرُّوحِ الْقُدُسِ، وَبِالنَّارِ "

(أع5:1) " فَإِنَّ يُوحَنَّا عَمَّدَ النَّاسَ بِالْمَاءِ؛ أَمَّا أَنْتُمْ فَسَتَتَعَمَّدُونَ بَعْدَ أَيَّامٍ قَلِيلَةٍ بِالرُّوحِ الْقُدُسِ! "

3- المعمودية الثالثة  هي : معمودية الماء

إذا لدينا ثلاثة معموديات : المعمودية فى المسيح - المعمودية بالروح القدس – معمودية الماء. يوجد عامل مختلف فى كل واحدة هو الذي يقوم بالتعميد. أعني بأنه يوجد شخص معين فى كل واحدة من هذه المعموديات هو الذي يعمد.

- الروح القدس هو العامل الذي يعمد فى جسد المسيح.

- يسوع  هو العامل الذي يعمد بالروح القدس.

- الإنسان  هو العامل الذي يعمد فى الماء.

هذا هو السبب أن معمودية الماء لا يمكن أن تخلصك. معمودية الماء لا يمكن أن تخلص الإنسان أبديا. الروح القدس يعمدنا فى جسد المسيح عندما تولد ميلاد ثاني. هذه هي المعمودية فى المسيح. هذه المعمودية هي التي تخلصك. فبدون الروح القدس لا يمكنك أن تخلص. فهو الوحيد القادر أن يبكتك على خطاياك ويكشف لك عن احتياجك لمخلص. وعندما تعتمد فى المسيح تصبح عضوا فى جسد المسيح. يسوع المسيح بنفسه هو الذي يعمدك بالروح القدس. عندما تمتلئ بالروح القدس فيسوع المسيح هو الشخص الذي قام بذلك.

 

ما المغزى من معمودية الماء ؟ هل هي فقط لتبللك وتضيع تسريحة شعرك ؟ لا. ليس هذا.

المعمودية هي رمز ومثال لموت- لدفن- لقيامة يسوع المسيح. تغطيس المؤمن بالمعمودية تمثل موت المؤمن عن الخطية وقيامته لحياة جديدة فى المسيح. عندما يغمر المؤمن  بالماء فهو يشبه نفسه بموت ودفن وقيامة يسوع المسيح. المعمودية تمثل الموت - الدفن- القيامة. والآن ترى أن الرش لا ينفع. هل رأيت من قبل أشخاص حاملين ميت ليدفنوه ويقولوا " الآن نريد أن ندفن هذا الرجل هيا نرش عليه ونذري عليه بعض التراب ". بكل تأكيد لن ينفع هذا. لا ينفع أن تكتفي بذر التراب على شخص ميت. يسوع عندما مات دفن وقام بعد ذلك إلى حياة جديدة. وبعدما قام الموت لم يعد له سلطان عليه. يسوع لا يمكن أن يموت مرة أخرى. لذا فالمعمودية هي رمز خارجي لتشبيهنا بموت ودفن وقيامة يسوع. أنت تشبه نفسك بأنك قد مت ودفنت وقمت مرة أخرى. أنت تموت عندما تولد ميلاد ثاني. من الوقت الذي قبلت فيه يسوع المسيح فى قلبك أنت تعترف بأنك ميت. بالمعمودية أنت تعلن بأنك مت. ماذا يفعلون بالرجل الميت ؟ ندفنه , نحن لا نستطيع أن نفعل ذلك حرفيا. لذا يسوع أرشدنا أن نفعل هذا فى الماء. أعيد مرة أخرى : أنت مت عندما أتيت للرب وقلت له : " أنا خاطئ , أنا ضائع خلصني " , وعندما تذهب للمعمودية أنت تغمر فى قبر مائي , وعندما تخرج من الماء تأتي إلى حياة جديدة. أنت قمت إلى حياة جديدة. عندما أتى يسوع إلى هذه الأرض أتى من أجلنا , عندما مات لأجلي ولأجلك , عندما ذهب للصليب ذهب لأجلنا , عندما قام من الموت قام لأجلنا. عندما فعل يسوع هذا نحن كنا فيه وبهذا نتطابق مع ما فعله ( نكون شئ واحد) . فعندما يموت الشخص ( أي عندما يولد ميلاد ثاني) ويذهب للقبر  ( أي ماء المعمودية) ويخرج منها إلى حياة جديدة هو بذلك يتطابق مع ما فعله يسوع لأجله.

 

كثير من المؤمنين لا يعرفون شئ عن المعمودية سوى أنها مجرد طقس لابد أن يؤدونه لأن الطائفة التي يتبعونها تؤمن بذلك. لكن هذا ليس هو السبب فى المعمودية وهذا لا يمكن أن يعطي لها معنى. كل هذا يشير إلى نقص المعرفة بالمعمودية والهدف والمغزى منها. أؤمن أن كثيرون سيتحررون من خدع ومكايد إبليس التى نصبها لهم عندما يدركوا معنى المعمودية. الإيمان فى معمودية الماء يحررنا من سيادة إبليس. أعرف أن كثيرون ليس لديهم أي فكرة عن سبب معموديتهم ولم يسمعوا من قبل عن هذا الكلام. هل تعرف ما الذي كان سيحدث إن لم ينشق البحر الأحمر أمام موسى وشعب إسرائيل ؟ بكل تأكيد لقتلهم فرعون. لكن البحر انشق ونجوا من سيادة فرعون. عبور موسى وشعب إسرائيل البحر الأحمر هو رمز للمعمودية. مصر ترمز إلى العالم. فرعون يرمز إلى إبليس. شعب إسرائيل كان فى عبودية فى مصر. كانوا فى عبودية لفرعون.

قبل أن ننال الخلاص كنا فى عبودية للعالم وكنا تحت سيادة إبليس رئيس هذا العالم . عندما عبر شعب إسرائيل البحر الأحمر كان هذا رمز للمعمودية بعدما عبر موسى وشعب إسرائيل البحر الأحمر تركوا فرعون (إبليس ) (العالم خلف ظهرهم على الجانب الأخر . بعدما عبروا البحر  فرعون يستطع أن يمسهم مرة أخرى . لم يستطع أن يرجعهم إلى مصر مرة أخرى تحرروا من سلطته للأبد .

 

إن بدأنا نمارس إيماننا فى معمودية الماء واتحدنا بيسوع المسيح فى موته ودفنه وقيامته عندئذ سنترك العالم وإبليس خلف ظهورنا على الجانب الأخر . عندما تخرج من الماء أخبر العالم أنك قد خلصت وتحررت من قوته وسلطان إبليس . قم وأعلن هذا الكلام بصوت عالي "أنت قد مت مع المسيح . أنا قد تحررت . أنا مت للعالم وقمت لحياة جديدة . أنا خليقة جديدة أكرز لهم بهذا الكلام . أقول "أنتم أموات عندما تغطسوا فى الماء نحن بذلك ندفنكم . وعندما تخرجوا من الجانب الأخر . إبليس لم يعد له شئ فيكم لأنكم قد متم وقمت مرة أخرى على الجانب الأخر من الماء . مجداً ليسوع .

 

أريد أن أوضح شئ بخصوص من يعتقد أن بمعمودية الماء يستطيع الإنسان أن ينال الخلاص الأبدي . هل تتذكر نوح عندما بنى الفلك ؟ لم تكن الماء هي التى خلصت نوح وأسرته لكنه كان الفلك . الفلك الذي يسمى يسوع المسيح هو الذي يخلصك . عندما نزل الطوفان كل شئ غرق خارج الفلك . عندما تنزل إلى الماء كل شئ قد عملته فى الماضي غرق على الجانب الأخر من الماء بما فى ذلك فرعون ومصر . ومن ذلك الوقت الموت لن يعد له قوة عليك ما لم تسمح له بذلك . مجداً لله

 

عندما كنت شاب صغير لم أسمع أي خادم يتكلم ويشرح هذا الموضوع. كل ما كانوا يقولونه " ستكون لدينا الليلة بعد الاجتماع معمودية ماء .ثم يأخذوا الشخص ويغطسوه فى الماء ويقولوا " نحن نعمدك باسم الأب والابن والروح القدس . وماذا بعد ذلك ؟ لا شئ . هذا كل شئ . أنا لا أقول إن هذا خطأ. هذا الكلام صحيح لكنهم لا يقولوا أي شئ لماذا ( نحن قد اعتمدنا . لقد تعمدت مرتين . المرة الأولى كنت بهذه الطريقة لا أفهم شئ سوى أن هذا طقس لابد أن أؤديه . لكن المرة الثانية كانت مختلفة .اعتمدت وأنا مدرك بكل شئ . المرة الأولى التى اعتمدت فيها لم أدرك ما الذي كنت أفعله . أريد أن أقول لك وأنا عيناى مفتوحة الآن أن أغلقهما عندما أنزل الماء . أن هذه هي المرة الأخيرة التى سأراك فيها على هذا الجانب لأني سأخرج من الجانب الأخر ولن أراك فيما بعد . الله سيغلق الماء عليك أنت وكل ما معك فتفرق أنت وجنودك "عندما خرجت من الماء بدأت أصيح وأهلل لأني قمت مجداً لله . لقد صرت خليقة جديدة . لقد مت ودفنت وقمت من الموت . هذا هو الهدف من المعمودية . عندما عبر موسى وشعب إسرائيل البحر الأحمر أغلقت المياه بعدهم فتركوا فرعون ومصر خلفهم . وعبروا إلى الضفة الأخرى إلى حياة جديدة . إن بدأت تمارس إيمانك فيما حدث لك عندما اعتمدت فى الماء ستفعل نفس الشئ ستخطو من الماء إلى حياة جديدة . مجداً لله . كل ما فعلته فى الماضي كل سجلاتك قد مسحت . سجلات حياتك الماضية صارت بيضاء .

 

كذلك . إيمانك فى معمودية الماء سيعطيك الحرية من سلطان الخطية على حياتك . كثير من المؤمنين يعانون من هزيمة فى حياتهم باستمرار بسبب خطية مفضله فى حياتهم تفتح الباب لإبليس ليهزمهم. ويستخدم أمر كهذا ليدمر حياتهم وهم لا يعرفون كيف يتخلصون من هذا . يبدوا وكان لا مفر من هذا الأمر. دائماً معمودية الماء هي الحل للتخلص رمن أي خطية محبوبة . إنه إيمانك فى معمودية الماء . هو الذي يحررك . أتألم كثيراً عندما يأتي إلىَ مؤمنين يخبروني عن خطية لديهم تمزق حياتهم . لم يجدوا حل لها. الناس تأتى وتعتقد أن لدى زر أضغط عليه فيتحرروا . لكن الأمر لا يعمل كذلك . وجدت كثيرين يقولون لى " يا أخ راندى .أنا مؤمن مرة أخرى . وإبليس يستخدم هذا الأمر ليلحق بي الهزيمة دائماً . ولا أجد حل لما أنا فيه " .عندئذ أخبرهم أن الحل هو معمودية الماء.

 

ما علاقة معمودية الماء بالتحرير من سلطان الخطية ؟

سأشرح لك كيف أن الإيمان فى معمودية الماء سيخلصك من سلطة أي خطية مفضلة على حياتك. عندما ذهب يسوع إلى الصليب ذهبت أنا معه إلى هناك . وعندما صلبوا يسوع على الصليب صلبت أنا معه هناك . لقد أخذ مكاني . وعندما مات يسوع أنا مت . وعندما وضعوه فى القبر وضعت أنا أيضاً معه. وعندما قام كنت هناك معه . كل شئ فعله يسوع فعله لأجلنا لقد أخذ مكاننا (رو 5:6 -6) " فَمَا دُمْنَا قَدِ اتَّحَدْنَا بِهِ فِي مَا يُشْبِهُ مَوْتَهُ، فَإِنَّنَا سَنَتَّحِدُ بِهِ أَيْضاً فِي قِيَامَتِهِ. فَنَحْنُ نَعْلَمُ هَذَا: أَنَّ الإِنْسَانَ الْعَتِيقَ فِينَا قَدْ صُلِبَ مَعَهُ لِكَيْ يُبْطَلَ جَسَدُ الْخَطِيئَةِ فَلاَ نَبْقَى عَبِيداً لِلْخَطِيئَةِ فِيمَا بَعْدُ. "  إنسانك القديم ( أنت القديم ) هو هذا الشخص الذي سلك فى الخطية . الشخص الذي كنت أنا عليه قبل الخلاص لأنك ولدت فى الخطية . بسبب أدم وحواء أنت مولود بالخطية . أنت لا تستطيع أن تفعل شئ تجاه هذا . أنت لا تسأل لكن الشئ الوحيد الذي تطلب من الله أن يغفره لك أن يذهب للصليب . يمكن  أن أخرج لك ثلاث أو أربع شواهد يقول فيها "خطاياك قد غفرت ". أنظر إلى (غلا 20:2) " مَعَ الْمَسِيحِ صُلِبْتُ، وَفِيمَا بَعْدُ لاَ أَحْيَا أَنَا بَلِ الْمَسِيحُ يَحْيَا فِيَّ. أَمَّا الْحَيَاةُ الَّتِي أَحْيَاهَا الآنَ فِي الْجَسَدِ، فَإِنَّمَا أَحْيَاهَا بِالإِيمَانِ فِي ابنِ اللهِ، الَّذِي أَحَبَّنِي وَبَذَلَ نَفْسَهُ عَنِّي ". أريد أن أقول للبعض :أيام الهزيمة والفشل يمكن أن تنتهي أن أدركت هذا الشاهد .إن كنت قد ولدت ثانياً هل تعرف من الذي يحيا فيك ؟ يسوع . إنه بداخلك وأنت قد مت . هل تعرف كيف وأنت ميت تتحرك وتتكلم وتفعل كل شئ ؟ فكيف يمكن لشخص ميت أن يفعل ذلك ؟ سأجاوب بشيبه : هل تعرف جواب اليد ؟ من الذي يحرك هذا الجراب ؟ اليد الذي بداخله . هكذا تشبه . فأنت مثل الجراب ويسوع بداخلك يتحرك ويتكلم .هذا ما يجعلك تحيا مستقيم عندما تعرف أن أي مكان تذهب فيه الشخص الذي بداخلك يذهب معك. صعب على العقل البشرى أن يستوعب هذا . فأنت عندما ولدت ميلاد ثاني أنت مت ويسوع المسيح حل فيك . سأشبه ذلك : عندما أرتدي مثل هذا الجاكيت – لا حياة فيه – لكن عندما أتى يسوع المسيح ليحيا فيك صار هو من بداخل الجاكيت . مجداً لله . يسوع بداخل هذا الجسد معنا جنباً إلى جنب.

 

- (رو 1:6 -2) " إِذَنْ مَاذَا نَقُولُ؟ أَنَسْتَمِرُّ فِي الْخَطِيئَةِ لِكَيْ تَتَوَافَرَ النِّعْمَةُ؟ حَاشَا! فَنَحْنُ الَّذِينَ مُتْنَا بِالنِّسْبَةِ لِلْخَطِيئَةِ، كَيْفَ نَعِيشُ بَعْدُ فِيهَا؟ ". بولس يكرز هنا بإنجيل  التحرير من سلطان الخطية .فهو يقول أنه إن كنا قد متنا للخطية فقد تحررنا من سلطان الخطية . فبولس يقول أنك عندما تقبل المسيح فى حياتك أنت تصير ميت عن الخطية لأنك تولد ميلاد ثاني وتصبح عضو فى جسد المسيح .والكتاب يقول أن كل من هو مولود ثانياً هو  خليقة جديدة فى المسيح الأشياء العتيقة كلها قد مضت . فالروح القدس يعمدك فى جسد المسيح وتصير عضو فى المسيح . عندما تسمع شخص يعظ ويقول أنك بعد الميلاد الثاني يمكن أن تخطئ كل يوم . هذه عقائد من صنع البشر هذا ما لا يقوله الكتاب لأن إن كان ذلك صحيح فهذا معناه أن جسد المسيح فيه خطية . أليس هذا هو تفسير كلامهم ؟.إن كنت مولود ثانياً فأنت عضو فى جسد المسيح .يمكن أن تكون الإصبع الأصغر لكن مازلت عضو فى الجسد . ولا توجد خطية فى هذا الجسد . مستحيل أن تعيش تحت سلطان الخطية وتكون فى جسد المسيح فى أن واحد .

(رو4:6) " وَبِسَبَبِ ذلِكَ دُفِنَّا مَعَهُ بِالْمَعْمُودِيَّةِ لِلْمَوْتِ، حَتَّى كَمَا أُقِيمَ الْمَسِيحُ مِنَ الأَمْوَاتِ بِمَجْدِ الآبِ، كَذلِكَ نَسْلُكُ نَحْنُ أَيْضاً فِي حَيَاةٍ جَدِيدَةٍ. " هذه المعمودية هي معمودية الموت . تقبل عمل المعمودية وما تمثله نصير أموات للخطية وأموات عن أمور العالم .نحن بذلك نعلن أن إنساننا العتيق ( روحنا القديمة ) – طبيعة الخطية قد ماتت . صلبت مع المسيح . عندما مات المسيح على الصليب نحن ذهبنا معه ومتنا هناك لأنه هو أخذ مكاننا . نحن صلبنا معه. كما أن معمودية الماء ذاتها هي أيضاً معمودية القيامة للحياة الجدية . عندما تخرج من الماء أنت تقوم إلى حياة جديدة .ميلادنا الجديد – ميلادنا الثاني هو ذاته يمثل قيامة يسوع من الموت .عندما خرجنا من قبر ماء المعمودية فهذا يمثل أن أرواحنا قد ولدت ميلاد جديد . نحن قد قمنا لنسير فى جدة الحياة .مجداً لله .

 

لقد تعلمنا كثير من العقائد والتقاليد القديمة التى سببت لنا كثير من المشاكل فى فهم هذه الأمور – مثلاً الترنيمة التى تعلمناها من صغرنا "خليني قرب الصليب " أريدك أن تعرف شئ يسوع ليس على الصليب الآن .ليس هو هناك . كل الصور ترسمه معلق على الصليب لكنه ليس هناك . يسوع ليس فى القبر لكنه حي يسوع قام وعليك أن تأخذ هذا بالإيمان . أمن بما يقوله الكتاب أقبل هذا بالإيمان .عندما ذهب يسوع للصليب أخذ مكاننا فمتنا معه .هللويا .أريد أن أوضح لك أكثر.الإنسان الميت لا يهتم أو يقلق !  هل رأيت شخص مات ودفن فى قبر منذ 6 سنوات ويقول " أنا لست ما سأفعله الآن فى هذا الموقف ؟ هل مشيت بالقرب من مقبرة وسمعت أحد بالداخل  يتكلم ويقول "ياه أسعار البنزين ترتفع إلى 1.5 دولار. ياه أسعار الملابس والطعام ترتفع الاقتصاد ينهار .كيف سنعيش !.هل رأيت شخص ميت يقول "يا أخ ......... أنا أريد أن أتخلص من هذه الخطية فى حياتي ! بكل تأكيد لا . لماذا لا ؟ لأنه ميت . ماذا ستؤثر كل هذه الأحداث على أن تفعله فى كل صباح تقوم فيه ؟ شكراً للرب لأني شخص ميت .هللويا أنا ميت .ها يا إبليس (لا تقل هذا لزوجتك ) أنا ميت . أنا ميت بالنسبة لك – ميت بالنسبة للخطية والميت لا يهتم أو يقلق ". الكتاب يقول أن الشخص الميت قد تحرر من الخطية . أنت حر من كل خدعة من خدع إبليس . هل رأيت شخص يقلق ويعول الهم لئلا يصاب بمرض ؟ أستطيع أن تجعل شخص ميت يضطرب بخصوص فيروس الأنفلونزا المنتشر فى هذا الوقت ؟ الميت لا يستطيع أن يقلق بخصوص أي شئ لأنه ميت . الكتاب يقول أنك ميت إذاً أنا كذلك . إن كنت تحسب نفسك بأنك ميت فابدأ أسلك كهذا عندما يأتي إبليس ويجربك تذكر إن الميت لا يجرب لأنه ميت عن الخطية . قف على رجليك وأصرخ لإبليس : أنا ميت . أنا ليس لي علاقة بهذا . جسدي هذا ميت والشخص الذي يعيش بداخله هو يسوع . إنه الشخص الذي يتكلم ويتحرك من خلالي . هو يفعل كل شئ من خلالي . ليس أنا بل يسوع الذي يحيا بداخلي .

 

لقد تعلمنا من صغرنا إننا سنعيش فى هذا العالم تحت رحمة إبليس وتعلمنا أن نقبل أي شئ يأتي علينا (أمراض –فقر.............) فنحن تحت رحمته .لقد سمعنا عن هذا كثيراً لدرجة أنى عندما بدأت أكرز عن هذا الكلام وجدت العقول القديمة بصعوبة تقبل هذا الكلام . لكن هذا ليس كلامي أنا إنها كلمة الله التى تقول هذا. (كو5:3) " فَأَمِيتُوا إِذَنْ أَعْضَاءَكُمُ الأَرْضِيَّةَ: الزِّنَى، النَّجَاسَةَ، جُمُوحَ الْعَاطِفَةِ، الشَّهْوَةَ الرَّدِيئَةَ، وَالاشْتِهَاءَ النَّهِمَ الَّذِي هُوَ عِبَادَةُ أَصْنَامٍ. " الهوى هنا فى هذه الآية يعنى : رغبة ملحة – رغبة فائضة – يمكن أن تشير إلى الرغبة الجنسية . لكن يمكن أن تشير إلى أي خطية أخرى يمكن أن ترتكبها برغبة فائضة .الشهوة الرديئة هي شهوة غير طبيعية .وتشير إلى الشهوة الجنسية (كو6:3-8) " فَبِسَبَبِ هَذِهِ الْخَطَايَا يَنْزِلُ غَضَبُ اللهِ، وَفِيهَا سَلَكْتُمْ فِي الْمَاضِي، حِينَ كُنْتُمْ تَعِيشُونَ فِيهَا. وَأَمَّا الآنَ، فَانْزِعُوا عَنْكُمْ، أَنْتُمْ أَيْضاً، هَذِهِ الْخَطَايَا كُلَّهَا: الْغَضَبَ، النَّقْمَةَ، الْخُبْثَ، التَّجْدِيفَ، الْكَلاَمَ الْقَبِيحَ الْخَارِجَ مِنْ أَفْوَاهِكُمْ. " .لاحظ ما يقوله الكتاب " اطرحوا " فهو لا يقول أن الله سيأتي ليفعل لك هذا كلا . أنت الذي تفعل هذا . أما الآن اطرحوا أنت ..." أنت الذي تفعل ذلك . (كو9:3-10)    " لاَ يَكْذِبْ أَحَدُكُمْ عَلَى الآخَرِ، إِذْ قَدْ نَزَعْتُمُ الإِنْسَانَ الْعَتِيقَ وَأَعْمَالَهُ وَلَبِسْتُمُ الْجَدِيدَ الَّذِي يَتَجَدَّدُ لِبُلُوغِ تَمَامِ الْمَعْرِفَةِ وَفْقاً لِصُورَةِ خَالِقِهِ " .افعل هذا كما تفعل مع الملابس المتسخة عندما نخلعها وترتدي ملابس نظيفة . لقد خلعنا الإنسان العتيق ( الطبيعة القديمة – الروح القديمة ) عندما ولدنا ميلاد ثاني ولبست الإنسان الجديد الذي هو يسوع المسيح .

(كو5:3) " فَأَمِيتُوا إِذَنْ أَعْضَاءَكُمُ الأَرْضِيَّةَ: الزِّنَى، النَّجَاسَةَ، جُمُوحَ الْعَاطِفَةِ، الشَّهْوَةَ الرَّدِيئَةَ، وَالاشْتِهَاءَ النَّهِمَ الَّذِي هُوَ عِبَادَةُ أَصْنَامٍ. "

(أف5:3) " ذَلِكَ السِّرِّ الَّذِي لَمْ يُطْلَعْ عَلَيْهِ بَنُو الْبَشَرِ فِي الأَجْيَالِ الْمَاضِيَةِ مِثْلَمَا أُعْلِنَ الآنَ بِوَحْيِ الرُّوحِ لِرُسُلِهِ الْقِدِّيسِينَ وَأَنْبِيَائِهِ "

(رو13:8) " لأَنَّهُ إِنْ عِشْتُمْ بِحَسَبِ الْجَسَدِ، فَإِنَّكُمْ سَتَمُوتُونَ، وَلَكِنْ إِنْ كُنْتُمْ بِالرُّوحِ تُمِيتُونَ أَعْمَالَ الْجَسَدِ، فَسَتَحْيَوْنَ "

هل لاحظت شئ ؟ رسالة كولوسى ورومية يذكر فيها كلمة " أميتوا ". فى رسالة أفسس يذكر كلمة " اصلبوا " لماذا وضع فرق بين الاثنين ؟ كيف تصلب الجسد ؟ لكي تصلب الجسد لابد أن تضع إيمانك فيما فعله يسوع لأجلك على الصليب. عندما ترى كيف ذهب يسوع إلى الصليب ومات لأجلك هذه هي أول خطوة فى صلب الجسد. فأنت قد ذهبت معه إلى الصليب. نحن كنا مع يسوع فى الصليب وعندما مات متنا نحن أيضا معه. (رو5:6 ,6) "فَمَا دُمْنَا قَدِ اتَّحَدْنَا بِهِ فِي مَا يُشْبِهُ مَوْتَهُ، فَإِنَّنَا سَنَتَّحِدُ بِهِ أَيْضاً فِي قِيَامَتِهِ. فَنَحْنُ نَعْلَمُ هَذَا: أَنَّ الإِنْسَانَ الْعَتِيقَ فِينَا قَدْ صُلِبَ مَعَهُ لِكَيْ يُبْطَلَ جَسَدُ الْخَطِيئَةِ فَلاَ نَبْقَى عَبِيداً لِلْخَطِيئَةِ فِيمَا بَعْدُ." لقد أخذ مكاننا على الصليب. عندئذ احسب نفسك أنك ميت لكن حي لله لأن يسوع مات عنك. (رو11:6) "فَكَذلِكَ أَنْتُمْ أَيْضاً، احْسِبُوا أَنْفُسَكُمْ أَمْوَاتاً بِالنِّسْبَةِ لِلْخَطِيئَةِ وَأَحْيَاءً لِلهِ فِي الْمَسِيحِ يَسُوعَ.". هذه هي الطريقة التى تصلب بها جسدك :

(1)   بأن تعرف أن طبيعتك القديمة قد صلبت مع المسيح عندما ذهبت إلى هناك.

(2)   أن تحسب نفسك أنك ميت عن الخطية , ولكن حي لله.      

كيف تميت جسدك ؟ معنى كلمة يميت " أن تجعله ميت –تضعه فى حكم الموت- تحكم عليه بالموت " . هذا ما تفعله أنت. الله لن يفعل لك هذا. أنت عليك أن تفعل هذه الأمور لنفسك. يسوع قام بالدور الذي لا يمكن إن تقوم به إذ أخذ مكانك على الصليب ومات. أنت لا تستطيع أن تفعل هذا. لكن بعد أن صرت ابن الله وصرت خليقة جديدة ستجد بعض الأمور القديمة التي أعتدت أن تفعلها تأتي لتجربك. عندئذ عليك أن تخلع هذه الأمور –عليك إن تميت هذه الأمور- تحكم عليها بالموت. أريد أن أشبه هذا....أنت قبلت المسيح مخلص لك صرت خليقة جديدة تحيا حياة صحيحة – تذهب للكنيسة – تقرأ الكلمة – تصلي .... ذات مرة وأنت تسير فى الشارع يعترض أحد طريقك ويسئ إليك عندئذ يجن جنونك عليه , تنفجر فيه غضبا .... فى الموقف كهذا الله لن ينزل إليك ويهدئك ويقول لك توقف عن ما تفعله. إن التقت مجلة قذرة لتقرأها الله لن ينزل إليك ويلوي ذراعك ليجعلك تترك هذه المجلة. إن أمسكت بزجاجة خمر وبدأت تسكر لن يأتي إليك الله ليطلب منك أن تترك هذه الزجاجة. الله لن يفعل هذا. أنت الذي عليك أن تترك هذه الأمور. عليك أن تخلع هذه الأمور. الإماتة هي أن تضع الشئ فى محل الموت. تحكم عليه بالموت. أيقظ عقلك وتذكر أنك مت مع المسيح وهو قد حمل خطاياك. عليك أن تأخذ قرار وتحدد بأنك ستترك وتتخلى عن هذه الأمور. أيقظ ذهنك لتمارس حرية إرادتك. توقف عن الغباء واترك هذه الأمور لأنك لا يجب عليك أن تفعل هذا على الإطلاق. أنت الآن إنسان ميت والميت لا يفعل هذه الحماقة. يسوع يحيا فيك وأنت تحيا بالإيمان فيه. هذا ما يجب أن تفعله أن تخلع –تترك-تميت أعمال الجسد. كيف تميت الجسد ؟ (غلاطية16:5) " إِنَّمَا أَقُولُ: اسْلُكُوا فِي الرُّوحِ. وَعِنْدَئِذٍ لاَ تُتَمِّمُونَ شَهْوَةَ الْجَسَدِ أَبَداً " الكتاب يتكلم ببساطة للغاية لدرجة أننا نسئ فهمه. الكتاب يقول أننا عندما نسلك بالروح عندئذ لن نكمل شهوة الجسد. يأتي إلي كثيرين ويقولوا "يا أخ راندي , أخبرني كيف يمكن أن أتخلص من هذه الخطية ؟ ". الجسد العتيق ضعيف جدا. كيف يمكنني أن أتخلص من هذا ؟ أجاوبهم : اسلكوا بالروح. ماذا ؟ اسلكوا بالروح. كيف يمكننا أن نسلك بالروح ؟ الأمر بسيط جدا. أطع الكلمة. افعل ما تقوله كلمة الله. (مزمور9:119) " بِمَاذَا يُزَكِّي الشَّابُّ مَسْلَكَهُ؟ بِطَاعَتِهِ لِكَلِمَتِكَ. " هذه هي الوسيلة التي تنقي بها طريقك بإطاعتك لكلمة الله.

 

إن وضعت إيمانك فى معمودية الماء لتعمل فى حياتك ستصبح مؤمن غالب منتصر. عندما تأخذ قرار بأن الخطية لن تسودك مرة أخرى فلن تسودك الخطية. لنقرأ (رو14:6 -18) " فَلَنْ يَكُونَ لِلْخَطِيئَةِ سِيَادَةٌ عَلَيْكُمْ، إِذْ لَسْتُمْ خَاضِعِينَ لِلشَّرِيعَةِ بَلْ لِلنِّعْمَةِ. فَمَاذَا إِذَنْ؟ أَنُخْطِيءُ لأَنَّنَا لَسْنَا خَاضِعِينَ لِلشَّرِيعَةِ بَلْ لِلنِّعْمَةِ؟ حَاشَا. أَمَا تَعْلَمُونَ أَنَّكُمْ عِنْدَمَا تُقَدِّمُونَ أَنْفُسَكُمْ عَبِيداً لِلطَّاعَةِ، تَكُونُونَ لِلَّذِي تُطِيعُونَهُ عَبِيداً: إِمَّا لِلْخَطِيئَةِ فَإِلَى الْمَوْتِ، وَإِمَّا لِلطَّاعَةِ فَإِلَى الْبِرِّ إِنَّمَا الشُّكْرُ لِلهِ، لأَنَّكُمْ كُنْتُمْ عَبِيداً لِلْخَطِيئَةِ وَلَكِنْ أَطَعْتُمْ مِنَ الْقَلْبِ صِيغَةَ التَّعْلِيمِ الَّذِي وُضِعْتُمْ فِي عُهْدَتِهِ وَالآنَ، إِذْ حُرِّرْتُمْ مِنَ الْخَطِيئَةِ، صِرْتُمْ عَبِيداً لِلْبِرِّ ." أريدك أن تعرف هذا القانون :                       

" دون أدنى شك ستصبح عبد للقوة التى تسلم نفسك إليها ". إن قدمت نفسك للخمر ستصير مدمن للخمر. إن استسلمت للمخدرات ستصبح مدمن للمخدرات. إن سلمت نفسك للشهوات الرديئة (الغير طبيعية التى تكلمنا عنها سابقا) ستصبح بلا شك مستعبد للشهوة. إن سمحت لنفسك للكذب ستكون كذاب. إن سلمت نفسك للسرقة ستكون سارق. عندما تقدم نفسك لله ستصير عبدا للبر. 

 

لازلنا نتكلم عن معمودية الماء. معمودية الماء ستفعل لك أكثر جدا من أنها تبلل ملابسك وتضيع تسريحة شعرك. إيمانك فى معمودية الماء سيحررك من سلطة إبليس. إيمانك فى معمودية الماء سيحررك من قوة الخطية. الآن يا أخوتي لكل من سيعتمد بالماء أريد أن أذكركم بكل ما تعلمناه سابقا. أنتم الآن ستعمدون لأنكم نلتم الخلاص. لقد قبلتم يسوع المسيح مخلص لحياتكم لذا أنتم الآن أموات. طبيعتكم الخطائة القديمة قد ماتت ويسوع الآن يحيا بداخلكم. فى كل مكان تذهبوا إليه يسوع سيذهب معكم. انه حي فيكم. هو يريد أن يستخدم أيديكم , أرجلكم , أعينكم , لسانكم. أنتم الآن تأخذون مكانه على الأرض. عندما تنزلوا إلى الماء أنتم تنزلوا إلى قبر مائي. قفوا الآن وقولوا " يارب أنا أعلن أنني ميت. أنا الآن سأتبع خطاك فى موتك ودفنك وقيامتك. إخوتي وأخواتي عندما تغطسوا فى الماء هل تتذكرون ما قلته لكم ؟ فرعون وجيشه لن يقدروا أن يعبروا هذا الماء. عندما ينغلق الماء فوقكم فأنتم قد دفنتم. هذا هو بحركم الأحمر. وعندما تخرجوا من الماء فقط احسبوا بالإيمان أن كل شئ فعلتموه أو حدث معكم فى الماضي فهذا على الجانب الآخر من الماء. أنتم قد متم ودفنتم فى هذا القبر المائي. وعندما تقومون من القبر كل شئ حدث لكم على هذه الأرض هي على الجانب الآخر من الماء.  الموت لم يعد له سيادة عليكم. عندما تخرجوا من هذا القبر قولوا لإبليس فى وجهه : " كل شئ قد فعلته لي قد تركته على الجانب الآخر. كل خطية قد ارتكبتها قد تركتها هناك. أنا قمت ويسوع المسيح يحيا في. مبارك الرب. كل شئ تحاول أن تضعه علي لن أقبله. من هذا اليوم أنا أصمم أن أميت أعمال جسدي "

إن سألك أحد إن كنت قد اعتمدت. اجبه نعم. إن أراد أن يعرف السبب اخبره. إن لم تتذكر كل هذا اكتفي بهذه الإجابة : بالمعمودية أنا أهزم إبليس – أنا أتحرر من قوة الخطية – أنا أميت أعمال جسدي. يسوع يحيا في وأنا قد عبرت لحياة جديدة. هللويا . يسوع يحيا في وأنا غالب ومنتصر.

مأخوذة بإذن من خدمة "الحياة بالأيمان" للراعي راندي تينش بالولايات المتحدة الأمريكية

Taken by Permission from Living By Faith Ministry, aka Randy Tinch ministres, USA.

أضف تعليق

أضف عنوان بريدك الإلكتروني في   قائمة مراسلاتنا العربية 


                                      

 

----------------------------------------------------------------

للإطلاع على الرسائل الشهرية السابقة أو إرسالها لصديق إضغط هنا
لإلغاء التسجيل عبر رابط الإلغاء في رسائلنا القديمة أو إضغط هذا الرابط إلغاء


 

 

لتحميل تطبيق  الحق المغير للحياة   Life Changing Truth   إضغط على الصورة

أجهزة الأندرويد  Android
أجهزة الأبل  Apple iOS

بودكاست  Podcast

QR Code

 

للإتصال بنا أو لأية تساؤلات أو آراء  نرحب بكتابتكم في صفحة إتـصـل بـنـا  أو على البريد الإلكتروني (يمكنك الكتابة باللغة العربية أو باللغة الإنجليزية) : ContactUs@LifeChangingTruth.org

 

www.lifechangingtruth.org

من نحن      بنود الخصوصية والإرتجاع     كيف تستخدم هذا الموقع    شروط الإذن للإقتباس من موقعنا