يجب أن تولد من جديد You Must Be Born Again

-A A +A

قال يسوع لرجل متدين "يجب أن تولد من جديد" (يوحنا 1:3-8). جاء نيقودموس ليسوع كي يسأله عن تعليمه. وكان نيقودموس فريسيا وحاكما لليهود يؤمن بالله ويصلي ويصوم ويدفع العشور ويحضر الاجتماعات في بيت الله، يقرأ كلمة الله، ويعيش بأخلاق كريمة. وبالرغم من كل هذا قال له يسوع أنه يجب أن يولد من جديد لكي يدخل ملكوت الله.

الكلمة والروح

قال يسوع "إن كان أحد لا يولد من جديد لا يقدر أن يرى ملكوت الله" (يوحنا 3:3). "إن كان أحد لا يولد من الماء والروح لا يقدر أن يدخل ملكوت الله" (يوحنا 5:3). بعد ذلك قال "أنتم "الآن أنقياء لسبب الكلام الذي كلمتكم به (يوحنا 3:15). كتب بولس أن المسيح أسلم نفسه ليقدّس الكنيسة  مطهراً إيها بغسل الماء بالكلمة (أفسس 26:5). كتب بطرس أننا "مولودون ثانية لا من زرع يفنى بل مما لا يفنى بكلمة الله الحية الباقية إلى الأبد" (1 بطرس 23:1). إن الكلمة هي البذرة التي تدخل في قلبك وتنمّو بالإيمان.

أنت تحتاج إلى كلمة الله وروح الله لكي تولد ثانية. "لا بأعمال في برّ عملناها نحن بل بمُقتضى رحمته خلّصنا بغسل الميلاد الثاني وتجديد الروح القدس" (تيطس 5:3). والتوبة والإيمان هما أساسان للخلاص أيضا مع الكلمة والروح.

آمن واعترف

"الكلمة قريبة منك في فمك وفي قلبك أي كلمة الإيمان التي نكرز بها. لأنك إن اعترفتَ بفمك بالرب يسوع وآمنتَ بقلبك أن الله أقامه من الأموات خلصت "(روما 8:10-10).

تعبر عن إيمانك بقلبك (تؤمن) وبفمك (تعترف). إن آمنتَ بقلبك أن الله أقام يسوع من الأموات، لماذا لا تعترف بأنه ربا؟ حينما تؤمن في قلبك وتعترف بفمك بالرب يسوع، تخلص.

"أما كل الذين قبلوه فأعطاهم سلطانا أن يصيروا أولاد الله أي المؤمِنون باسمه"(يوحنا 12:1).

مخلص بالنعمة بالإيمان

بنعمة الله وقوة الله مع  إرادتك وإيمانك تخلص. تحتاج إلى قدرة الله وإرادتك لكي تخلص.

"لأنكم بالنعمة مخلصون بالإيمان وذلك ليس منكم. هو عطية الله."(أفسس 8:2-9).

لن نخلص إلا بنعمة الله. فنحن غير مستحقين لذلك بسبب أعمالنا. قوة الله العاملة بكلمته وروحه تحدث الولادة الجديدة. إن قوة الله لن تعمل في قلبك بدون توبة وإيمان. فيجب عليك أن تسلّم إرادتك لإرادة الله قبل أن تحصل على بركات الله.

خليقة جديدة

"إذا إن كان أحد في المسيح فهو خليقة جديدة. الأشياء القديمة قد مضت. هو ذا الكل قد صار جديدا"(2 كورنثوس 17:5).

الولادة الجديدة تجعل منك خليقة جديدة. أنت مخلوق على صورة يسوع المسيح (كولوسي 10:3). في قلبك أنت مخلوق لتكون مثل المسيح. لكي تعيش كالمسيح، عليك أن "تلبس الجديد الذي يتجدّد للمعرفة حسب صورة خالقه" (كولوسي 10:3). تفعل هذا بتجديد ذهنك بكلمة الله وبتسليم جسدك لسلطان تلك الكلمة (روما 2:12، أفسس 23:4-24).

ملكوت الله

"شاكرين الآب الذي أهلنا لشركة ميراث القديسين في النور الذي أنقذنا من سلطان الظلمة ونقلنا إلى ملكوت ابن محبته الذي لنا فيه الفداء بدمه غفران الخطايا" (كولوسي 12:1-14).

فعندما تولد ثانية، فأنك تُنقذ من سلطان ظلمة الشيطان وتنتقل إلى ملكوت يسوع (ملكوت النور). وهذا ليس أمنيا فقط بل حقيقة! لا تسمح للشيطان أن يحكمك ثانية. "فإن حرّركم الابن فبالحقيقة تكونون أحرارا" (يوحنا 36:8).

ناموس روح الحياة بيسوع المسيح

ملكوت الله هو ملكوتا روحيا. فالولادة الروحية لها قوة على جسدك وذهنك وكل جزء في حياتك. فهناك قوانين في كل مجتمع تحكم ساكنه. كذلك أيضا في الحياة الروحية، هناك قوانين للذين هم في سلطان الشيطان وهناك قوانين للذين هم في ملكوت الله. فالولادة الجديدة تعطيك قانون جديد. "لأن ناموس روح الحياة في المسيح يسوع قد حرّرني من ناموس الخطيئة والموت" (روما 2:8).

في ناموس الحياة يوجد محبة وفرح وسلام ونجاح وقناعة وصحة وبركة. العهد الجديد يعطي هذه الأشياء كلها للمولودين من جديد. العهد الجديد هو ناموس : الناموس الروحي. وعليك أن تطبِّق هذا الناموس في حياتك. والله يتممه. كلمته حق ولا تتغير.

غفران الخطايا

حينما تقبل يسوع ربا ومخلصا لك، تغفر خطاياك كلها. حقا إن خطاياك غفرت لك عندما بذل يسوع حياته فدية عوضا عنك. إنك لا تختبر هذا الغفران إلا بعد أن تقبله بالإيمان.

الخطيئة  الكبرى هي عدم الإيمان بالمسيح (يوحنا 9:16). دم المسيح يطهّر قلبك حينما تؤمن وتعترف بأنه مخلصك. كل خطاياك الماضية مغفورة بعمل دم يسوع المطهر (يوحنا 7:1). "فيه لنا فداء بدمه غفران الخطايا حسب غنى نعمته" (أفسس 7:1).

معمودية الماء

يوضح الإنجيل أن معمودية الماء مهمّة للمؤمن. قال يسوع لتلاميذه "اذهبوا إلى العالم أجمع واكرزوا بالإنجيل للخليقة كلها. من آمن واعتمد خلص. من لم يؤمن يُدن" (مرقس 15:16-16). يسوع قال "اذهبوا وتلمذوا جميع الأمم وعمدوهم باسم الأب والابن والروح القدس" (متى 19:28). يوحنا عمد يسوع في نهر الأردن (متى 13:3-17).

في يوم الخمسين¸ قال بطرس في نهاية رسالته لليهود "توبوا وليعتمد كل واحد منكم على اسم يسوع لغفران الخطايا فتقبلوا عطية الروح القدس" (أعمال الرسل 38:2). "فقبلوا كلامه واعتمدوا وانضم في ذلك اليوم نحو ثلاثة آلاف نفس." (أعمال الرسل 41:2). اعتمد بولس بعد إيمانه (أعمال الرسل 18:9). ثم عمّد المؤمنين في أفسس (أعمال الرسل 1:19-6). الذين كانوا في بيت كرنيليوس تعمدوا بعدما قبلوا الروح القدس (أعمال الرسل 44:10-48). حارس السجن وعائلته تعمدوا بعدما آمنوا بيسوع (أعمال الرسل 31:16-33).

تأكيد الخلاص

"وهذه هي الشهادة أن الله أعطانا حياة أبدية وهذه الحياة هي في ابنه. من له الابن فله الحياة ومن ليس له ابن الله فليس له الحياة" (1 يوحنا 11:5-13).

إن أطعت شروط الخلاص المكتوبة في الإنجيل، فثق أنك خلصت حسب وعد الله. لا تعتمد على مشاعرك أو عضويتك في كنيسة أو أخلاقك أو أمانتك.

من تأليف وإعداد وجمع خدمة الحق المغير للحياة وجميع الحقوق محفوظة. ولموقع خدمة الحق المغير للحياة الحق الكامل في نشر هذه المقالات. ولا يحق الإقتباس بأي صورة من هذه المقالات بدون إذن كما هو موضح في صفحة حقوق النشر الخاصة بخدمتنا.

Written, collected & prepared by Life Changing Truth Ministry and all rights reserved to Life Changing Truth. Life Changing Truth ministry has the FULL right to publish & use these materials. Any quotations is forbidden without permission according to the Permission Rights prescribed by our ministry.

أضف تعليق

أضف عنوان بريدك الإلكتروني في   قائمة مراسلاتنا العربية 


                                      

 

----------------------------------------------------------------

للإطلاع على الرسائل الشهرية السابقة أو إرسالها لصديق إضغط هنا
لإلغاء التسجيل عبر رابط الإلغاء في رسائلنا القديمة أو إضغط هذا الرابط إلغاء


 

 

لتحميل تطبيق  الحق المغير للحياة   Life Changing Truth   إضغط على الصورة

أجهزة الأندرويد  Android
أجهزة الأبل  Apple iOS

بودكاست  Podcast

QR Code

 

للإتصال بنا أو لأية تساؤلات أو آراء  نرحب بكتابتكم في صفحة إتـصـل بـنـا  أو على البريد الإلكتروني (يمكنك الكتابة باللغة العربية أو باللغة الإنجليزية) : ContactUs@LifeChangingTruth.org

 

www.lifechangingtruth.org

► البث المباشر (لأعضاء SN) ► التطبيق:     قناة يوتيوب  ► المحتوى اليومي► راديو

   كيف تستخدم الموقع   l   من نحن   l   بنود الخصوصية   l   شروط إذن الإقتباس