خطوات الى دخل (مادي) خارق للطبيعة Steps to Supernatural Income

-A A +A

لدي يعض الأسئلة اريد أن أسألك اليوم. إنها مهمة جدا لكل مسيحي، و يجب على كل مؤمن ان يكون قادرا على الإجابة عليهاا.
ماذا تريد أن يصبح دخلك؟
 ماذا يجب أن يكون لديك ماليا من أجل العيش بشكل جيد؟، أن تكون حر من الديون؟، لديك بعض حسابات التوفير من اجل صحتك و تعطي بسخاء؟ هل سبق لك أن جلست و فكرت في ذلك؟ هل سبق لك أن وضعت قلم رصاص و ورقة، و بتوجيه من الكلمة و الروح القدس، أكتشفتها؟ إذا لم يكن كذلك، فقد حان الوقت. حان الوقت لتوقف محاولة اكتشاف كل ما هو أتي و تبدأ جديا في السلوك فى ملئ أرادة الله المالية من أجل حياتك. إرادته لك هى
 "الازدهار في كل شيء, و تكون صحيحا كما ان نفسك صحيحة"(3 يوحنا 1: 2، نسخة الملك جيمس الجديدة). 
إرادته هي "ان تزداد أكثر فأكثر، أنت و أولادك" (مزمور 115: 14).
 إرادته هي لك "أن أردت و أطعت تأكل خير الأرض "(إشعياء 1 :19)
 مما يعني أنك يجب أن تقود الافضل ، و ترتدى الافضل و تعيش في الافضل. وباختصار، فإن الله يريد منك أن تظهر ما قاله الكتاب المقدس في(مزمور 112): 
"هللويا. طوبى للرجل المتقي الرب المسرور جدا بوصاياه  نسله يكون قويا في الارض. جيل المستقيمين يبارك‎. ‎ رغد وغنى في بيته وبره قائم الى الابد "
يتحدث هنا عن حياة مزدهرة حقا! عندما تكون مسرورا جدا بكلمة الله، أطفالك على ما يرام، لديك منزل ملئ من الثروات و الغنى، و في الوقت نفسه تظل فى طريق البر، اذن سوف تكون قد حصلت على كل شيء، يا صديقي.لن تحصل فى الحياة على أي أفضل من ذلك! "نعم، و لكن أخ كوبلاند، عندما يتعلق الأمر بكمية المال التى يجب ان نحصل عليها أعتقد أننا أفضل حالا ان نترك الامر الى الله. يجب علينا فقط أن نسمح له باختيار كم يريد أن يعطينا، ألا توافق على هذا؟ "لا، أنا لا أوافق و الأهم من ذلك، الكتاب المقدس لا يوافق. يقول بوضوح شديد أن الله حسم بالفعل هذه المسألة. لقد اختار بالفعل أن يعطى لنا بركات إبراهيم في المسيح (غلاطية 3 :14). و قال لنا بالفعل في جميع انحاء الايات
"أما بالنسبة لي، فهذا هو عهدي معك." (تكوين 17: 4،نسخة الملك جيمس الجديدة)
"مباركا تكون في المدينة ومباركا تكون في الحقل (تثنية 28: 3)
مباركا تكون في دخولك ومباركا تكون في خروجك (تثنية 28: 6)
يأمر لك الرب بالبركة في خزائنك وفي كل ما تمتد اليه يدك و تكون مثمر فى ارضك و مزدهرا فى كل طريق  (تثنية28: 8، 11)
 أشهد عليكم اليوم السماء والارض. قد جعلت قدامك الحياة والموت. البركة واللعنة. فاختر أن تكون مباركا لكي تحيا انت و نسلك. (تثنية 30 :19)
 كما كتبها الرسول بولس في (1 كورنثوس 3 :21)، "في المسيح كل شيء لك"
كل ما سوف تحتاجه أو تريده فى أي وقت في الحياة من خلال أحلامك الخاصه انها تنتمي لك بالفعل و تكون مع يسوع الوريث المشترك. ولكن ما تختاره ان يكون لك ,ما تختاره ان تستقبله و تسمتع به ليست مسؤولية الله. انها مسؤليتك. أنت الشخص الذي يجب أن تأخذ بالإيمان ما تقوله كلمته انها تنتمي لك بالفعل. أنت الشخص الذي يجب أن يقرر ما يريد، و تؤمن به... و إذا كنت تجاهلت القيام بذلك ,أنت سوف تخسر كثيرا!
المبلغ المحدد بالضبط في الوقت المناسب
 بدأت لأول مرة أكتشف هذا في أواخر1960 عندما ذهبت انا و جلوريا الى الخدمة. لم نعلم حينها كل ما كنا نعرفه الآن عن الازدهار، و لكننا تعلمنا ما يكفي لسداد جبل من الديون الذي يبدو أنه لا يمكن التغلب عليه. كنا نتعلم أيضا أن نؤمن بالدخل لنفعل ما دعانا الله للقيام به. مرة ما بعد أن كنت قد وعظت سلسلة من الاجتماعات لمدة ثلاث اسابيع في لويزيانا، وجدنا أنفسنا يوجد لدينا عجز 900 $ من الميزانية مع خدمة واحدة باقية. كان 900 دولار فى ظل التضخم في الواقع كانوا مثل 6000 $ في الاقتصاد اليوم، و بالنسبة لنا كانت تبدو و كأنها ثروة. لم نتلقى أي شيء قريب من 900 دولار في خدمة واحدة. و في الطبيعى، بدا الوضع انه مستحيلا. و قد اتفقنا بالفعل قبل أن تبدأ الاجتماعات على المبلغ المحدد الذي كنا سنتلقاه. لقد أعلنا إيماننا وفقا (لمتى 18 :19) حيث قال يسوع: "اقول لكم ايضا ان اتفق اثنان منكم على الارض في اي شيء يطلبانه فانه يكون لهما من قبل ابي الذي في السموات.". لم نكن نأمل فقط أن يأتي المال. لقد عقدنا اتفاقنا مثل عقد موقع مع الله. كنا نقوم بدورنا من خلال العمل بكلمته، و نحن نؤمن انه سوف يتمم دوره. و مع ذلك، اليوم السابق لذلك الاجتماع الأخير، بينما كنت أعد الوعظة، ظل الشيطان يتحدث الى. "لقد أعطى هؤلاء الناس بالكاد اى شئ خلال هذه السلسلة الكاملة من الاجتماعات ". "ما الذي يجعلك تعتقد أنهم سوف يعطوا 900 دولار الليلة؟" "أنا لا أعتقد ذلك،" أجبت. "أنا أعلم أنهم سوف يفعلوا لأن لدي كلمة الله فى ذلك الموضوع!" ساعة بعد ساعة، ظللت احارب حرب الإيمان الحسنة، و اقاوم ضغط الشيطان على ذهني. عندما كنت لا أستطيع أن أقف في تلك الغرفة فى الفندق الصغير ذهبت الى الخارج للتمشى و صليت في الروح و اعترفت بكلمة الله. و الوقت كان في فصل الشتاء، فكان لا أحد هناك ليسمعنى و أنا بقول بصوت عال، "هذا المبلغ بالكامل ينتمي لي". كنا نؤمن بهذا عندما بدأنا هذا الاجتماع، و انه سيأتي، المجد لله! "عندما كان الشيطان يحاول ان يقول لى كذبا لذلك قلت اعترافي مرة أخرى. "أسكت،ايها الشيطان!"انا أقول. "أنت كذاب وأبو كل الأكاذيب. انا لدي كلمات يسوع في هذا الموضوع. إنهم مكتوبون بأحرف حمراء ولا يمكن ان تكون كذبا، لذلك نحن لن يكون عندنا عجز. لدينا اتفاق و سوف يتم " بعد فترة من الوقت، نظرت و رأيت سيارة سحب في موقف للسيارات فى أوتيل. عندما رأني السائق بدأ  يبوق لى من السياره و كأن شيء كان خاطئا. جاء و وقف إلى جانبى و صرخ، "اخ كوبلاند! أنا سعيد لانى رأيتك. لقد كنت في كل خدمة كنت قد وعظت فيها هنا و لكن لدي موعد الليلة. ما زلت سأذهب إلى الاجتماع لكني سأكون متأخرا و لم أكن أريد أن أفوت فرصة أعطاء التقدمة! "ثم سلم لي شيكا بمبلغ 500 دولار. لم يكن لدينا العديد من شيكات 500 الدولار القادمة في تلك الأيام، لذلك كان أعجوبة في حد ذاته. ما هو أكثر من ذلك، عندما جاءت بقية التقدمات في تلك الليلة مجموع ما جاء كان المبلغ بالظبط ما وافقنا عليه انا و  جلوريا و كتبناه قبل ثلاثة أسابيع. نحن لم نفقد حتى قرش واحد!
 نفس الخطوات، نفس النتائج
 "حسنا، هذه الأشياء حدثت لك، أخ كوبلاند، لأنك واعظ" 
لا،هذا يحدث لي لأنني مؤمن، وإذا كنت مؤمنا يجب أن تكون بتحدث لك أيضا. تماما مثلى انا و جلوريا  يجب أن نتلقي دخل خارق للطبيعه، وسوف تحدث معك اذا كنت ستتبع الخطوات الأساسية نفسها.
رقم 1: تقرر المبلغ الذي تريده. تحديد مقدار ذلك الذى ليس فقط لتلبية احتياجاتك  و يسدد ضرورياتك ، ولكن أيضا ليملئ كل رغباتك. العلاقة مع الرب تتخطى اسئله مثل : أين يمكن أن نكون ماليا كأسرة؟ هل يمكن ان نتمتع بمنزل أكبر من هذا؟ كم نود أن يكون لدينا فى مخزنا؟ كم سنكون  قادرين على العطاء عندما يعلن القس  عن الكنيسة تبنى هيكل جديد؟ ألف دولار؟ عشرة ألف؟ أكثر من ذلك؟
عندما تصلي لتلك الأشياء أسأل الرب، "أين تريد منى ان أحرك إيماني الآن؟ ماذا تريد مني أن أخطط له، و أؤمن به؟ ​​" إذا كان الجواب الذي تأتي به يقوم بعمل تعديلات داخلك كثيرا، اقضى المزيد من الوقت متأملا في ما قاله الله في كلمته حول توفير احتياجاتك , وما تريد و رغباتك. تخلص من عقلية الفقر القديمة و وسع تفكيرك فى آيات مثل هذه:
"الرب راعي.فلا احتاج شيئا " (مز 23: 1)
أما الذين يطلبون الله فلا يحتاجون إلى شيء من الخير."(مزمور 34 :10)
"توكل على الرب فيعطيك ما يطلبه قلبك". (مز 37: 4)
"و شهوة الصدّيقين تمنح."(الأمثال 10 :24)
عندما تكون على استعداد ان ترفع إيمانك و تقرر المبلغ الذي ترغب في الحصول عليه. افحص ما فى قلبك حتى تعلم، هذا هو المبلغ الذى سنحصل علية. سوف تزيد هذا العام بنسبة 40في المئة (أو أيا كان).
ثم قم بعمل اتفاق مع الرب
عن طريق ايه (مرقس11 :24). أسال، أمن انك تلقيت المبلغ، و اتفق مع الله أنه لك فعلا.
من ذلك الوقت إلى الأمام، كن متمسكا برأيك حوله. تمسك باتفاقك. عندما تشك، حارب حرب الإيمان الحسنه فى معركة عقلك و ارفض ان تكون متردد لأنه فى (يعقوب 1: 6-8) يقول:
ولكن ليطلب بايمان غير مرتاب البتة لان المرتاب يشبه موجا من البحر تخبطه الريح وتدفعه.
فلا يظن ذلك الانسان انه ينال شيئا من عند الرب. رجل ذو رايين هو متقلقل في جميع طرقه.

استخدم سلطتك لتحل و تربط
"ولكن ماذا عن الشيطان؟" أنت يمكن ان تسأل. "ألن يحاول التدخل و يعيق تدفق دخلي؟ "
نعم انه سوف يفعل. لذلك لا تدعه يقوم بذلك.استخدام السلطة التي تنتمي لك كمؤمن لإبقائه خارج شؤونك المالية.
قال يسوع في (متى 18:18)،
"الحق اقول لكم كل ما تربطونه على الارض يكون مربوطا في السماء. وكل ما تحلّونه على الارض يكون محلولا في السماء.". بعد أن تكون قد صليت صلاة الإيمان، اربط الارواح الشيطانية فى الغلاف السماوى.و وجه الكلام للشيطان و قول مباشرة: "أنا اربطك و أنا أمرك الآن، أن تنزع يديك من على أموالي،أسم في يسوع ".
ثم أستمر و اطلق ملائكتك. هناك ملائكه أكثر من الشياطين العاملة في الغلاف السماوي وهم:
 هم كلهم أرواح مكلفون بالخدمة، يرسلون من أجل الذين سيرثون الخلاص؟. "(عبرانين 1: 14).
لقد تم تكليفهم من الله للأستجابه إلى كلمته و انهم ينتظرون الأوامر التى تصدرها. لذلك ضعهم فى وضع العمل نيابة عنك. لا تنتظر الله ليقول لملائكتك ما يجب القيام به. لقد أعطى لك هذا العمل. لذلك تحدث إليهم و قول: "ايتها الأرواح الخادمه، في اسم يسوع، اخرجوا و أجعل أموالي تأتى. افعلوا كل ما هو ضروري للمساعدة في جعل اتفاق الأيمان عاملا مع ابوىا السماوى
يمكن لجميع أنواع الأشياء المدهشة ان تحدث عندما تتحرك الملائكة في المواقف. خذ، على سبيل المثال، ما
حدث لقس صديق لي. قبل بضع سنوات، وجد نفسه في مأزق يمكن ان يحل فقط عن طريق حل خارق للطبيعى . كان البنك يطالبه بدفع فوري لمبلغ 000 135 دولار على مبلغ 000 500 دولار المستحق عليه لبناء كنيستة. لم يكن لديه أي وسيلة طبيعيه ليأتي بالمال لذلك أخذ المشكلة إلى الرب، وتمسك بالكلمة، و أمن بالمبلغ الذي يحتاج إليه. بعد ذلك بوقت قصير، كان فى رحلة للخدمه في غرفة الفندق و كان يستعد للذهاب للوعظ سمع الباب يفتح . على افتراض ان الفندق قد أعطى عن طريق الخطأ شخص ما مفتاح غرفته، نظر نحو الباب وكان مذهولا ليجد اثنين من الملائكة العملاقة يقفوا هناك.
هو سأل "لماذا أنتم هنا؟"
أجابوا "نحن هنا لمساعدتك في الحصول على المال لبناء المبنى ".
"هذه هى وظيفتنا".
"رائع! ماذا تنتظر؟"
أجابوا "الأمر"
"اذهبوا!" قال لهم، و اختفوا على الفور! 
قصة قصيرة، بعد بضعة أيام كان في المكتب مع محاميه و رجل في بدلة الركض يحمل شيك 135000. وقال "انا لا احب كثيرا وعظك،ايها القس ": "لكني كنت خارج اليوم و جائنى شعور قوي انه يجب أن أعطيك هذه." و بعد بضعة أيام نفس الرجل ظهر مرة أخرى - هذه المرة في واحدة من خدمات الكنيسة و قال"أدركت انه في الواقع من المفترض أن أعطيك 500000 دولار ". تفضل هذا شيك بالباقى.
فكر بالامر! هذان الملاكين العملاقة قاموا بالانتهاء من العمل كله. هم جلبوا ليس فقط ما يكفي من المال لتلبية الحاجة الفورية و لكن لدفع ثمن مبنى الكنيسة بأكمله. الله يريد نفس النوع من الأشياء أن تحدث لك. حتى تبدأ في اتخاذ الخطوات اللازمة. تحديد كمية الدخل الخارق الذى تريد الحصول عليه، و اتفق مع الله و امن أنك تأخذة. أربط الشيطان. أعطى الأمر إلى الملائكة الخاصه بك. و استمر فى اعترافاتك
اخرج بأيمان إلى ملء أرادة الله المالية لحياتك!

أخذت بإذن من خدمات كينيث كوبلاند www.kcm.org & www.kcm.org.uk   .

هذه المقالة بعنوان "خطوات الى دخل خارق للطبيعة " تأليف : كينيث كوبلاند من المجلة الشهرية مايو 2017 BVOV

 جميع الحقوق محفوظة. ولموقع الحق المغير للحياة  الحق في نشر هذه المقالات باللغة العربية من خدمات كينيث كوبلاند.

 

 

Used by permission from Kenneth Copeland Ministries www.kcm.org  &  www.kcm.org.uk.

This article entitled "Steps to Supernatural Icome" is written by Kenneth Copeland , taken from the monthly magazine BVOV May. 2017.

 

©  2008 Eagle Mountain International Church, Inc.: aka: Kenneth Copeland Ministries.  All Rights Reserved. 

This work Translated by: Life Changing Truth Ministry

إشترك في قائمة مراسلاتنا العربية

Email Address
رجاء إختر هذا المربع وهو به موافقتك: أوافق على إضافتي والإحتفاظ ببياناتي التي أعطيها للحق المغير للحياة, ولقد إطلعت وموافق على بنود الخصوصية في هذا الرابط بنود الخصوصية
 

الرسائل السابقة إضغط هنا   l  لإلغاء الإشتراك Unsubscribe

 

 

 

لتحميل تطبيق  الحق المغير للحياة   Life Changing Truth   إضغط على الصورة

أجهزة الأندرويد  Android
أجهزة الأبل  Apple iOS

بودكاست  Podcast

QR Code

Pastor Doctor Dr Ramez Ghabbour  باستور قس دكتور د. رامز غبور

للإتصال بنا أو لأية تساؤلات أو آراء  نرحب بكتابتكم في صفحة إتـصـل بـنـا  أو على البريد الإلكتروني (يمكنك الكتابة باللغة العربية أو باللغة الإنجليزية) : ContactUs@LifeChangingTruth.org

www.lifechangingtruth.org

► البث المباشر (لأعضاء SN) ► التطبيق:     قناة يوتيوب  ► المحتوى اليومي► راديو

   كيف تستخدم الموقع   l   من نحن   l   بنود الخصوصية   l   شروط إذن الإقتباس

egypttourz.com