رامز غبور Ramez Ghabbour

-A A +A

ماذا يعني أن تجمع جمر نار على رأس عدوك Heap Burning Coals Upon Your Enemy's Head

ما معنى أن تجمع جمر نار على رأس عدوك التي ذكرت في رو 12 : 20 ؟
رو 12 : 20  فإن جاع عدوك فأطعمه. وإن عطش فاسقه. لأنك إن فعلت هذا تجمع جمر نار على رأسه».

من هذه الآية يعتقد الكثيرون أنك بفعلك للخير لمن يعاديك, فبطريقة غير مباشرة تؤذيه أوتنتقم من عدوك بطريقة أخرى غير علانية, لدرجة أنه صار البعض يفعل الخير بدافع الإنتقام المخفي لأنه يتوقع أن هذا سيذخر دينونة كما يظن البعض خطأ بخصوص هذه الآية!
وهذا ليس صحيحا بالمرة ولكن من الواضح في العدد السابق لهذه الآية أن الإنتقام ليس كتابي والله ضده. فيقول في الآية التي تسبق للتي ذكرتها رو 12 : 19  لا تنتقموا لأنفسكم أيها الأحباء بل أعطوا مكانا للغضب لأنه مكتوب: «لي النقمة أنا أجازي يقول الرب.

ومن هنا نفهم أن الإنتقام ليس مغزى أن تضع جمر نار على رأس العدو, لأن الله قاضي عادل فلا يحق لك أن تأخذ حقك وتنتقم من عدوك بنفسك ولكن إن غفرت له ووثقت في قوانين الله التي ستوقف هذا الشر أفضل منك فسترى نتيجة رائعة. والذي ولد من الله وأخذ حياة الله وطباعة بالميلاد الثاني وصارت فيه محبة الله الغير مشروطة أغابي حسب رومية 5 : 5 لا ينتقم لنفسه .

ويجب أن تعرف قبل أن أكمل أن العدو هو من يعاديك وليس من أنت تعاديه, لأنك أنت لا تعادي ولا تخاصم أحدا كمولود من الله وعندما تغفر له فهو لم يعد عدوك, بل قد يحدث أن يضع شخصا نفسه عدوا لك من طرفه, نعم إحذر منه ولكن أسلك معه بمحبة.


فلنرى هنا ما يقصده الروح وهذا لن يحدث إلا بالدراسة المدققة في كلمة الله:
لفد تم إقتباس الآية التي في رومية 12 : 20 من هذه الآية التي في أمثال 25 : 21 و 22 . حيث بولس بقيادة الروح القدس إقتبسها وذكرها في رومية 12...وهي آية عهد قديم ومن هذا يجب فهم ما تقصده هذه الآية في ذلك الوقت.

فهنا الكاتب حسب لاويين 16 :12 كان الكاهن يجمع الجمر المشتعل والمتوهج في يوم الكفارة في إناء, ثم يضع بخورا فوق هذا الفحم المتوهج في هذا الإناء, وبهذا ينشر رائحة سرور ورضا. وهي ترمز لرضا الله عن الإنسان فلا يموت وهي تعبير خارجي عن قبول الله وغفرانه للإنسان الذي أخطأ ولكنه يقبله رغم خطأه بسبب العمل الكفاري.
لاويين 16 : 11 - 13  «ويقدم هارون ثور الخطية الذي له ويكفر عن نفسه وعن بيته ويذبح ثور الخطية الذي له 12وياخذ ملء المجمرة جمر نار عن المذبح من امام الرب وملء راحتيه بخورا عطرا دقيقا ويدخل بهما الى داخل الحجاب 13  ويجعل البخور على النار امام الرب فتغشي سحابة البخور الغطاء الذي على الشهادة فلا يموت.

هذا هو الشاهد الذي كان يقصده الروح في أمثال 25 : 21 - 22  وفي رومية 12 : 20 عندما قال أن تجمع جمر نار على رأس الشخص الذي يعاديك. ومن هنا نرى أنك تجمع جمر نار على رأس عدوك بأن تسقيه عندما يكون عطشا وأن تطعمه عندما يكون جائعا (تماما مثل الكاهن الذي ينشر رائحة رضا وقبول وغفران) وهنا بالنسبة للعدو بإطعامك لجوعه وإروائك لعطشه, بهذا أنت تعلن له رضاك ومحبتك وقبولك وغفرانك له ليس بالفم بل بالأفعال, رغم أنه وضع نفسه في موضع المُعادِي لك ولكنك تقبله وتحبه وهو مثل قبول الله للإنسان في العهد القديم رغم خطيته ولكن على أساس عمل يسوع أنت تغفر لهذا الشخص.

عزيزي القاريء إذا كنت مولودا من الله فأنت في داخلك حياة الله ونفس نوع محبة الله وهي وقود (أي البنزين) الذي يعمل به إيمانك, وأيضا وقود وطاقة المحبة هو الإيمان.
فلن تستطيع أن تمارس إيمانك دون محبة,
ولن تستطيع أن تحب دون أن تؤمن.
تؤمن بماذا؟  تؤمن بالآتي:
1. أن لديك قدرة المحبة الإلهية هذه فهي إنسكبت في قلبك بالروح القدس منذ ولادتك ثانية, وهذه المحبة لا يمكن أن تفشل حسب 1 كو 13 : 8 المحبة لا تفشل أبدا...لأن الله لا يفشل فبسلوكك بطريقة الله وهي المحبة لن تفشل أبدا في أمر في حياتك. وإيمانك سيعمل غلا 5 : 6 . وسيسالمك من يعاديك ولو أصر على طرقه سيزال من طريقك وستفتش على منازعيك ولا تجدهم.
2. وأن تؤمن بثمن ومقدار الشخص الذي أمامك سواء كان غير مؤمن فهو ثمنه ثمن يسوع, وإن كان مؤمن فهو أخ/أخت لك في المسيح. 

فقد تأخذ وقتا فيه تعلن وتظهر محبة الله لمن حولك من الذين يخاصموك ويبدو أنه لا نتائج...ولكن إعلم أن هذا سيأتي بنتائج أكيدة فلذلك إفعله بكل قلبك وبصبر.
وعندما تفعل هذا الخير تجاه أعدائك بكل صبر وإيمان, بهذا تحيطهم بالرضا وبهذا سيذوبون أمام هذا المذيب والمغيير الأعظم وهو "المحبة" التي هي الله نفسه الذي لا يقف أمامه عائق ويذوب أمام محبته. عندما تُعلَن بطريقة صحيحة أي بكل قلبك.
قد لا تجد كيف تطعمه أو تسقيه ولكن حاوط من يعاديك بالرضا والمحبة وإن آجلا أم عاجلا سترى نتائج. حتما سترى نتائج.

- الخدام: وهكذا للخدام فعندما تخدم وتعلم الكلمة, إعلن موقف الله تجاه الخطية وهو لا يحبها, ولكن الأهم أن تعلن موقف الله تجاه الخاطيء وهي المحبة والغفران فهو قد غًفر إثمه ومُحيت خطاياه بسبب عمل يسوع فلطف الله سيقود الخاطيء للتوبة وليس عنف وليس عقاب الله بل لطف الله هو من سيقود الخاطيء لقبول يسوع. رو 2 : 4 أم تستهين بغنى لطفه وإمهاله وطول أناته غير عالم أن لطف الله إنما يقتادك إلى التوبة؟

والعكس صحيح فهناك من يعلمون أن الله يرسل المشاكل أو يسمح بها (وهو يسمح في حالة سماحك أنت بها رغم أنها ليست مشيئته) أو أن الله يبلي الناس بالأمراض لكي يعلمك درسا ... إلخ. وهذا غير كتابي ومشروح بإستفاضة الشرح الكتابي لهذه المواضيع على الموقع.

وبلا شك ستجد هؤلاء الخدام  يعناون أن كنيستهم وخدمتهم غير مثمرة وهو ﻷنهم يعظون بما هو ليس كتابي وهو ليس أخبار سارة. فيبدأ الناس من داخلهم بالبعد عن الله ثم بعد قليل ببعدهم عن الكنيسة بجسدهم أو يحضروها وقلبهم ليس فيها. لماذا ﻷنهم يروروا إلها لا يحيطهم بالرضا والقبول. ووصلتهم لهم هذه الأخبار الكاذبة من معلمين من المفترض أن يعظوا الكلمة.

وعلاج هذه الكنائس والخدمات المائتة هو أن يعظوا بطريقة صحيحة عن الله الذي يقبل ويحيط الناس بالمحبة والرضا وجعل المؤمنين أبرارا ومن الخطاة من سيقبله بالإيمان سيصير بار وبر الله.

لا تنبذ أو تتعامل مع إخوتك بمعرفة سلبية عن ذلاتهم أو أخطائهم, أرفض أن تعرف شخصا من الخارج أو الظاهر فهذا ليس حقيقي, يقول الروح لنا من خلال بولس أن لا تعرف شخصا من خارجه,  2 كو 5 : 15 - 17 وهو مات لأجل الجميع كي يعيش الأحياء فيما بعد لا لأنفسهم، بل للذي مات لأجلهم وقام. 16  إذا نحن من الآن لا نعرف أحدا حسب الجسد. وإن كنا قد عرفنا المسيح حسب الجسد، لكن الآن لا نعرفه بعد.17  إذا إن كان أحد في المسيح فهو خليقة جديدة. الأشياء العتيقة قد مضت. هوذا الكل قد صار جديدا.
عدد 16 يأتي في الأصل "نرفض أن نتعرف على أي شخص من الخارج أو بشكله الخارجي أو من الظاهر أو من وجهة النظر البشرية, بل قررنا أن نتعرف على الأشخاص من وجهة النظر الحقيقية (أن المؤمن ليس إنسان عادي بل مولود من الله) لأننا سابقا نظرنا ليسوع كإنسان عادي ولكننا الآن ليس في نظرنا إنسان عادي."

هكذا أنظر لروعة كل شخص حتى الغير مؤمن نعم هو خاطيء ولكنه قد دفع فيه ثمن يسوع إبن الله وهو غير متمتع به ولكن هذا لا يلغي أنه ثمين جدا ثمن يسوع نفسه
 
إن لم ترى مقدار الإنسان في الكتاب المقدس ستجد صعوبة في فهم ما أقوله هنا لهذا إرفع قلبك وصلي لتستنير في فهم عمق محبة الله لك.
 
- المراهقين: هكذا من يعاملون المراهقين بإنتقاد دائم, ولا يحيطونهم بالمحبة, فيبعدون عن والديهم وستجدهم لا يريدون أن يشاركونهم حياتهم ويبدأون في التمرد عليهم كنتيجة لهذا الرفض وعدم الرضا. ولكن كأب وكأم, عندما تحيطهم بالرضا والمحبة فسيجرون عليك بدلا من أن يجرون بعيدا عنك.

إكتشف محبة الله ورضاه تجاهك قبل أن تطبقه تجاه أي شخص:
هذا الرضا والغفران والقبول الذي أتكلم عنه في هذه الآية أن تطعم عدوك وأن تسقيه وبها يشتم رائحة الرضا والقبول من معاملتك, هذا لن يحدث إن لم تكتشف محبة الله من الكلمة تجاهك أنت وتتلامس معها. وهي المحبة التي تُعلَم بطريقة صحيحة وليس بطريقة خطأ...فتذوب وتنهمر وتغرق بهذه المحبة الفياضة الإلهية تجاهك, وبعد هذا ستتمكن من أن تعطي من مليء المحبة التي إمتلأت بها من الله, بعد إكتشافك لها من كلمة الله, بعدها فقط ستستطيع أن تفيض محبة للآخرين, وتُظهِر رضا الله عنك وتظهر رضاك وقبولك أنت للآخرين المسيئين إليك.

خطوات عملية:
1. أن تعرف فكر الله الذي كله محبة تجاهك: وهو ليس إختبار عاطفي بل معرفة من كلمة الله 1 يو 4 : 16  ونحن قد عرفنا وصدقنا المحبة التي لله فينا. الله محبة، ومن يثبت في المحبة يثبت في الله والله فيه.
وهو أن تعرف (وليس تشعر) أن تعرف من كلمة الله أنه يريد لك أن تعيش حياة رائعة في علاقة مع الله لا تنقطع وفي صحة جسدية وفي إزدهار مادي وفي حماية من المخاطر وهي معاني الخلاص وأنك صرت بار ومقبول ومحبوب الرب وبر الهه أي فيك الطبيعة لفعل الصواب... ولقراءة المزيد ستجدها مشروحة ومدروسة على الموقع.

2. وأن تصلي بالروح: فهذه هي الطريقة المكملة للأولى وهي أن تحفظ وتحمي نفسك في محبة الله يهوذا 20 - 21 وأما أنتم أيها الأحباء فابنوا أنفسكم على إيمانكم الأقدس، مصلين في الروح القدس، 21 واحفظوا (في الأصل إحمي وأحرس وإبقي) أنفسكم في محبة الله.. الصلاة بالروح تضرم محبة الله في داخلك وهي الصلاة بألسنة.

3. أن تعرف تعليم كتابي عن المحبة التي فيك: إدرس كلمة الله بخصوص أنك صرت فيك محبة الله وبإمكانك أن تغفر فلقد منحك الله طبيعته لأنه محبة.

4. إظهر المحبة التي فيك: أن تضع هذه المحبة وضع التنفيذ وتستخدمها بعد أن تعرف أنها فيك. إعلنها بلسانك وإبدأ بتطبيقها.

حاوط من حولك بالمحبة بفكرك وقولك وأفعالك أي أن تحسن إليهم ... هذه الطريقة أن تضع على رأسه جمر نار محبة مشتعل من داخلك فينتج عنه أن يشتم رائحة الرضا والقبول والغفران.
 

من تأليف وإعداد وجمع خدمة الحق المغير للحياة وجميع الحقوق محفوظة. ولموقع خدمة الحق المغير للحياة الحق الكامل في نشر هذه المقالات. ولا يحق الإقتباس بأي صورة من هذه المقالات بدون إذن كما هو موضح في صفحة حقوق النشر الخاصة بخدمتنا.

Written, collected & prepared by Life Changing Truth Ministry and all rights reserved to Life Changing Truth. Life Changing Truth ministry has the FULL right to publish & use these materials. Any quotations is forbidden without permission according to the Permission Rights prescribed by our ministry.

 

نمو وسيطرة الكلمة على حياتك Growth & Prevalence of the Word On Your Life

كثيرون ينتظرون حلولا معجزية لمواقف حياتهم وكثيرون يخافون من المستقبل بالأخص بدأت كثير من الدول والبلاد في التزعزع وهذا في كثير من الأماكن في العالم الغير مستقرة, والإقتصاد في مؤشرات الإنهيار...والآخرون يخافون من الأمراض...أو هناك من يعانون من أمراض وبدأت تتفاقم وتتزايد...ويدور السؤال في أذهان الكثيرين كيف أسيطر على ما يحدث؟
 

نرى lما حدث في مدينة أفسس إجابة لهذا السؤال. أن الكلمة والروح القدس هما الإجابة, عندما تمتليء بالروح و عندما تدرس الكلمة وتنتشر كلمة الله التي هي أداة الله في التغيير, تبدأ هذه الكلمة في السيادة وتنظيم الحياة لتكون حياتك كما يريدها الرب لك. لقد خلقت الأرض بكلمة الله لأنها أداة الله في التغيير من أرض تغطيها الظلمة والخراب وهذه الكلمة هي أداة الله في الشفاء فكان الرب يسوع يشفي ويخرج الأرواح بكلماته....هكذا أنت ستتغير حياتك بأن تعرف فكر الله وأن تسمح للكلمة أن تتوغل في فكرك بمبادئها. 

أع 19 : 20  هكذا كانت كلمة الرب تنمو وتقوى بشدة (كلمة تقوى تأتي تسود وتتحكم وتسيطر بشدة في الأصل اليوناني).

وهذا فكرالرب بأن تعرف الأرض كلها كلمته  حب 2 : 14   لأن الأرض تمتلئ من معرفة مجد الرب كما تغطي المياه البحر.

لا تعتقد أن الرب يريد لك حلا دون أن تعرف كلمته, هذا مستحيل. لأنه يستخدم كلمته لتغيير المواقف. هو وكلمته واحد. عندما تطلب الله فهو يرسل كلمته وبهذا يكون لديك حلا جذريا ليس في هذا الموقف فقط بل في كل المواقف التي قد تكون غير مهتما بحلها لأنها ليست مؤرقة بكفاية أو لأنك تأقلمت عليها فكلمة الله تحتوي الحلول لكل شيء...وحتى ما سيأتي. فطريقة الله للحل هي أن يرسل كلمته وروحه القدوس مز 107 : 19 - 20 عندما صرخوا إليه أرسل كلمته و عندما صلوا إمتلأوا بالروح أع 4 : 24 - 31.


كيف تسيطر كلمة الله على حياتك فتصلحها؟
لنعود للشاهد الكتابي في أع 19 ونرى أن ما حدث في هذا الشاهد لكي تسيطر كلمة الله هكذا هو ما يسبقه من أعداد:
1. الملء بالروح والتكلم بألسنة

أع 19 : 6  ولما وضع بولس يديه عليهم حل الروح القدس عليهم فطفقوا يتكلمون بلغات ويتنبأون.

2. تعليم الكلمة للجائعين: كان بولس في بداية دخوله لأفسس يعلم من يأتي, ثم وجد من لا يتجاوبون فبدأ بتلمذة اللذين حقا يريدون معرفة الله بطريقة صحيحة وعميقة ...
 أع 19 : 8 - 12   ثم دخل المجمع وكان يجاهر مدة ثلاثة أشهر محاجا ومقنعا في ما يختص بملكوت الله. 9  ولما كان قوم يتقسون ولا يقنعون شاتمين الطريق أمام الجمهور اعتزل عنهم وأفرز التلاميذ محاجا كل يوم في مدرسة إنسان اسمه تيرانس -10  وكان ذلك مدة سنتين حتى سمع كلمة الرب يسوع جميع الساكنين في أسيا من يهود ويونانيين.11  وكان الله يصنع على يدي بولس قوات غير المعتادة12  حتى كان يؤتى عن جسده بمناديل أو مآزر إلى المرضى فتزول عنهم الأمراض وتخرج الأرواح الشريرة منهم.

لاحظ معي أن كل من يقبل الكلمة في أعمال الرسل كان يطلق عليه تلميذ وهنا لم يكونوا تلاميذ يسوع شخصيا حيث في أعمال الرسل يطلق عليهم الروح الرسل وليسوا تلاميذ يسوع...فكلمة تلاميذ عندما تذكر في أعمال الرسل بعد يوم الخمسين يقصد بها الذين قبلوا الكلمة ففورا يتتلمذون وهذا ليس إختياريا بل ما يجب فعله.

النتيجة هو آيات وعجائب التي عجز عنها من يريدون تقليده. كما في أع 19 : 13 - 17 وهكذا ربح النفوس بدأ يحدث بكثرة.
هذه هي نتيجة دخول كلمة الله بطريقة مكثفة.

إن فكر الرب للأيام القادمة هو أن تعرفه وتعرف فكره ومقاصده ناحيتك وبهذا ترى وتفهم حبه الذي يطرح الخوف خارجا. أن تعرف وتعيش الكلمة هو الحل لك ولكل شئون حياتك. فبهذا ستسيطر كلمة الله على مواقفك.
لاحظ هذه البلد - أفسس- كانت وثنية ولكن نور كلمة الله عندما يدخل لا تحتاج أن تطرد الظلمة ولا أن تنتهرها. فلا تعتقد أنك تتأثر بأجواء روحية معينة فأنت كمولود من الله وكبر الله تؤثر ولا تتأثر...هللويا.
 

ما يجب أن تفعله...ماهو دورك لتجعل كلمة الله تسيطر على حياتك:
    1. أن تحضر كنيسة تعلم تعليم صحيح تساعدك أن تدرس الكلمة بنفسك: كنيسة تعلمك أن تمتليء بالروح وتساعدك على هذا, ولا تحضر كنيسة تعلم تعليم يضعف إيمانك أو يشكك في معجزتك أو يعلم تعليم خطأ (مثل أن الله يرسل المشاكل أو الأمراض أو الفقر لتتعلم منه دروسا...إلخ هذا كله خطأ ومجاب عنه في الموقع بإستفاضة)  وتحضر مكانا يجعلك تستسلم للعيان...بل صلي وإبحث عن مكان به تعليم كلمة الله بطريقة صحيحة تجعلك تفهم من أنت ومالك في المسيح. إذا لم يوجد حولك كنيسة كهذه, صلي بألسنة وقد تبدأ أنت هذا بعد أن تدرس الكلمة بإستفاضة فتساعد آخرين ليعرفوا مالهم في المسيح كما عرفتها أنت.

 

    2. أن تشارك في هذه الكنيسة أو المجموعة التي تأخذ منها التعليم الكتابي بأن:
- أن تساعد الخدام ...نعم لن تخدم في باديء الأمر كخادم أساسي أو تعلم الكلمة, بل يجب أن يمتحنوك قادة هذه الكنيسة أو المجموعة فيتم ترقيتك فيما بعد فكن أمينا وإقبل المهام الصغيرة فكونك لم تبدأ في هذا المكان من البداية ولم تولد فيه من الله, فغالبا ستبدأ بهذه الدرجة وهي أعوان التدابير والأمر يرجع إليك أن تسرع في ترقيتك أو أن تؤخرها....سترى بنفسك تيموثاوس الذي صار راعيا لكنيسة أفسس التي قرأنا عنها في هذه المقالة هو كان خادما لبولس أع 19 : 21 - 22
  ولما كملت هذه الأمور وضع بولس في نفسه أنه بعدما يجتاز في مكدونية وأخائية يذهب إلى أورشليم قائلا: «إني بعد ما أصير هناك ينبغي أن أرى رومية أيضا».22  فأرسل إلى مكدونية اثنين من الذين كانوا يخدمونه: تيموثاوس وأرسطوس ولبث هو زمانا في أسيا.
كن متاحا وتواجد وإظهر هذا بصبر لقائدك الروحي وإقبل كل الأمور والمهام الصغيرة ولا تتكلم عنه سلبيا. ما قد لا يعجبك في راعيك تكلم معه بشأنه وليس عنه. وصلي بالروح لأن راعيك قد يفعل أمورا أو يأخذ قرارات لن تفهمها الآن ولكنك ستفهمها حينما تنضج روحيا.

- أن تدفع عشورك وتقدماتك وباكوراتك في هذا المكان الذي تستفيد منه روحيا:  فإذا كنت حقا -بسبب هذا التعليم تجد نتائج وتعرف الكلمة من هذا المكان أو المجموعة أو الشخص- فهذه أرض جيدة وسترى نتائج في كل زوايا حياتك, أنت مرتبط وملزم أن تشترك في ماديات من يخدمك روحيا غل 6 : 6 ومن يتعلم كلام الله، فليشارك معلمه في جميع خيراته.
 

     3. أن تصلي لكي ينتشر الإنجيل بسرعة:
2 تس 3 : 1 وبعد، أيها الإخوة، صلوا لأجلنا حتى ينتشر كلام الرب بسرعة ويتمجد مثلما يتمجد عندكم.
كلمة بسرعة تأتي في الاصل أيضا أن تأخذ مجراها وتحقق هدفها وكلمة يتمجد تأتي في الأصل تأتي أن تنتصر.

بعض الترجمات تقوها أن تنتشر مثل الماء
إفعل هذا بأن تصلي مع كنيستك وبمفردك من أجل قادة كنيستك ومن أجل قادة بلادك وهذا بالروح والذهن أيضا.


نتائج المعرفة على حياتك الشخصية وكنيستك وبلدك: 

بالنسبة لدائرتك الشخصية: فكلمة الله عندما تدخل حياتك ستعيش غير متأثرا بهذا العالم وهذا ما نراه مثلا في مز 91   الساكن في ستر العلي في ظل القدير يبيت. 2  أقول للرب: [ملجإي وحصني. إلهي فأتكل عليه].

لاحظ عددي 1 و 2 من مزمور 91 يقول مفتاحين لكل الأصحاح:
1. الساكن في ستر العلي (أو القدير أو الذي فيه كل الكفاية).
2. الكلمة المنطوقة: أقول أي يعلنها بلسانه.
   فكل المزمور قائم على عددي 1 و 2 وما بعده هو نتيجة.

ولكن كيف أسكن في ستر العلي؟
أم 6 : 21 - 23   اربطها على قلبك دائما. قلد بها عنقك. 22  إذا ذهبت تهديك. إذا نمت تحرسك وإذا استيقظت فهي تحدثك.23  لأن الوصية مصباح والشريعة نور وتوبيخات الأدب طريق الحياة.
1 يو 2 : 24   أما أنتم فما سمعتموه من البدء فليثبت إذا فيكم. إن ثبت فيكم ما سمعتموه من البدء، فأنتم أيضا تثبتون في الابن وفي الآب.
في الأصل كلمة ثبت تأتي بمعنى أن تسكن فلنقرأها هكذا :
  أما أنتم فما سمعتموه من البدء فليسكن إذا فيكم. إن سكن فيكم ما سمعتموه من البدء، فأنتم أيضا تسكنون في الابن وفي الآب.

يقول أيضا في مز 91 : 14  لأنه تعلق بي أنجيه. أرفعه لأنه عرف اسمي.
عندما يقول عرف إسمي تعني أنه عرف شخصيتي وأفكاري وهذا يحدث بمعرفة لكلمة فكلمة الله تحرسك وتتكلم لك إن كنت قد ذخرتها في روحك بغزارة فتعرف ماذا تفعل في كل أمور الحياة.

بالنسبة لكنيستك: فستربح النفوس وستعمل المواهب بقوة ولا يمكن أن يقاومها أحد وتصير هيبة الله على هذه الكنيسة ولن تتعرض للخطر هذه الكنيسة رغم المحاولات لهذا ... يقول التاريخ أن كنيسة أفسس كان عددها حوالى 52000 أو 53000 نعم هذا ما ينتج عن الروح القدس والكلمة.

بالنسبة لبلدك: رأينا أن كلمة الله عندما دخلت في أفسس غيرت البلد بأكملها ونعم حدث إضطهاد من صانعي التماثيل والأصنام

حب 2 : 14   لأن الأرض تمتلئ من معرفة مجد الرب كما تغطي المياه البحر.
 

في النهاية, أذكرك بأن الكلمة هي ما يجب أن تتجه له وليس الأخبار, نعم تعرف على أحوال بلدك ولكن ليس بالقدر الذي به تتعرف على كلمة الحياة لأن ما ستفكر إليه ستذهب إليه. ففكر بدلا من إنهيار الإقتصاد والمخاطر فكر في كلمة الله بدلا من هذا فتصير ما تقوله الكلمة عنك.

ستنتشر الكلمة في العالم كله, هذا ما سنراه الأيام القادمة بطريقة مذهلة في العالم كله, هذه طريقة الله في تغيير الأمور فهو يرسل كلمته فتتغير المواقف...فهل ستواكب ما يريده الله في هذه الأيام أم سيفوتك. هذا إختيارك.

أنت من ينفذ هذه النبوات المكتوبة في الكلمة.  مثلا في إش 19  يقول الكتاب "مبارك شعبي مصر"...ولكن لا تنسى أن يسبقها  "أنه يعرف الرب في مصر ويعرف المصريون الرب"  فعندما تنتشر كلمة الله في أي مكان وتستقبله الناس سيتبارك هذا المكان.

لا تحدث نبوة من ذاتها بل نحن لنا يد فيها بأن نعيش الكلمة ونصليها فتحدث.

خذ قرارا حاسما بأن تعرف كلمة الله وتقبلها وستجد الروح القدس يساعدك في هذا بقوة فتسود كلمة الله على حياتك وتجعلك تسيطر على كل حياتك.

من تأليف وإعداد وجمع خدمة الحق المغير للحياة وجميع الحقوق محفوظة. ولموقع خدمة الحق المغير للحياة الحق الكامل في نشر هذه المقالات. ولا يحق الإقتباس بأي صورة من هذه المقالات بدون إذن كما هو موضح في صفحة حقوق النشر الخاصة بخدمتنا.

Written, collected & prepared by Life Changing Truth Ministry and all rights reserved to Life Changing Truth. Life Changing Truth ministry has the FULL right to publish & use these materials. Any quotations is forbidden without permission according to the Permission Rights prescribed by our ministry.

كيف تضرم حياة الله بداخلك How to Stir ZOE Inside You

أنت في داخلك حياة الله ولكن كيف تضرمها وكيف تستفيد منها. إكتشف كيف في هذا التعليم الكتابي.

الشفاء الإلهي هو لنا Healing is For Us

الشفاء الإلهي هو لنا ماذا عن الإستفهامات والتساؤلات التي تشكك في هذا الحق الكتابي الذي هو من أجلنا كمؤمنين....في هذه العظة هناك إجابات على بعض التساؤلات عن الشفاء الإلهي.

إنجيل الحرية The Gospel of Freedom

الحرية من الخطية هي من معاني الخلاص. هذا التعليم الكتابي سيساعدك لتفهم التغلب على الخطيئة لأن هذا حقك في المسيح.

إنجيل الشفاء جزء 2 The Gospel of Healing Part

كلمة خلاص في الأصل اليوناني سوتيريا والتي تعني حرية, شفاء, إزدهار, حماية, ثبات وإستقرار ...هيا لتكتشف الأخبار السارة (إنجيل) الخلاص الذي هو إنجيل الشفاء أيضا. لك الشفاء الجسدي فقط تحتاج أن تعرفه وتعرف كيف تأخذه.

 

أنتم نور العالم You're the Light of the World

في وسط عالم يزداد ظلمة وفي وسط إقتصاد يزداد ظلاما سيزداد النور لجسد المسيح ولكن هذا دورك أنت كمولود من الله.
يجب أن تفهم أن حياتك مرتبطة بالكلمة كمثال: خروج 12 كلمة الله قالت أن يرش شعب الله الدم على أبوابهم, فلو لم يسلكوا بالكلمة فكان الأمر سيؤدي بحياة كل بكر في الأسرة من إبليس لأن الشيطان وجد فرصة لتدمير شعب مصر بعدم طاعتهم لكلمة الله حسب مز 78 : 49  يوضح أنه كان ملاك شرير وليس من الرب.
لهذا يجب أن تسلك بنور الكلمة لأن نور الكلمة سيقيك من مخاطر وشرور كثيرة.
إعرف من أنت أنك نور وأنك حينما تسلك بالكلمة أي بالنور ستجد نفسك تتقي شرورا كثيرا ولن تدنو ضربة من خيمتك حتى ولو سقط بجوارك ألف أو عشرات الألاف لن يقترب منك أي شيء  مز 91...هيا نكتشف النور الذي سيقيك من أعمال الظلمة والمخاطر.

أنت نور

هذه الحقيقة عنك أنك نور وهذا إسم من أسمائك الحقيقية بعد أن ولدت من الله:
أف 5 : 8   لأنكم كنتم قبلا ظلمة وأما الآن فنور في الرب. أسلكوا كأولاد نور.
1 تس 5 : 5  جميعكم أبناء نور وأبناء نهار. لسنا من ليل ولا ظلمة.
مت 5 :  13 - 14 «أنتم ملح الأرض ولكن إن فسد الملح فبماذا يملح؟ لا يصلح بعد لشيء إلا لأن يطرح خارجا ويداس من الناس 14  أنتم نور العالم. لا يمكن أن تخفى مدينة موضوعة على جبل


النور والظلمة

المجادلات والتذمر والشكوى وعدم الخضوع هو ظلمة...إحذر لأن هذا ليس نور بل صار ظلمة.

في 2 : 14 - 17  افعلوا كل شيء بلا دمدمة (شكوى) ولا مجادلة، 15  لكي تكونوا بلا لوم، وبسطاء، أولادا لله بلا عيب في وسط جيل معوج وملتو، تضيئون بينهم كأنوار في العالم. 16  متمسكين بكلمة الحياة.

مت 6 : 22 – 23  سراج الجسد هو العين فإن كانت عينك بسيطة فجسدك كله يكون نيرا  23  وإن كانت عينك شريرة فجسدك كله يكون مظلما فإن كان النور الذي فيك ظلاما فالظلام كم يكون!

جسدك وحياتك لا يمكنهم أن يكونوا سالمين أو في حالة جيدة دون نور عينيك مثل المصباح فعينيك هي مصباح نفسك وجسدك. ما تراه إذا كان كلمة الله فسيضيئ داخلك وإن سمحت بظلام العالم بمعلوماته سيظلمك.


التمسك بالكلمة هو التمسك بالنور

في 2 : 14 - 16  لكي تكونوا بلا لوم، وبسطاء، أولادا لله بلا عيب في وسط جيل معوج وملتو، تضيئون بينهم كأنوار في العالم.

العالم مظلم بعدم المعرفة وأعمى ونحن نور هذا العالم أف 3 : 8 - 9   لي أنا أصغر جميع القديسين أعطيت هذه النعمة، أن أبشر بين الأمم بغنى المسيح الذي لا يستقصى، 9  وأنير الجميع في ما هو شركة السر المكتوم منذ الدهور في الله خالق الجميع بيسوع المسيح.

2 كو 4 : 4  الذين فيهم إله هذا الدهر قد أعمى أذهان غير المؤمنين، لئلا تضيء لهم إنارة إنجيل مجد المسيح، الذي هو صورة الله.

الإنجيل هو النور الذي أخذناه وقبلناه فإن لم نرى ونعيش هذا النور لن نستطيع أن ننير الآخرين...فالنور هو الحماية والشفاء والإزدهار والحرية والثبات والإستقرار فهذه معاني كلمة خلاص في اليوناني.

لقد أشرق الرب فينا لكي نكون نور ولكن لا يوجد نور يوضع تحت منضدة أو تحت سرير بل بعد إضائتنا نستنير وهذا لكي نستنير وننير الآخرين بنورنا  وهذا هو الإنجيل.

 

النور والمعرفة

نحن إنعكاسا لنور معرفة كلمة الله...عندما تنظر للكلمة هذه معرفة الله 2 كو 3: 18   و 2 كو 4: 4 - 6 .

فهذا النور ظهر بشدة في مجد التجلي في مت 17 : 12  عندما تنظر وتفهم النور لن تكون كما كنت سابقا... مثلما فعل بطرس الذي نظر مجد يسوع في التجلي ونسي كل شيء  وأراد البقاء.

نحن نضيء حسبما يكون النور في حياتنا وسيأتي اليوم ونشرق كالشمس مت 13 : 43

أضيء وأشرق لأن مجد الرب قد أشرق عليك إش 60 : 1


المسيح سلك في النور

المسيح سلك في النور وهو أعمال الله يو 9 : 1 - 7   وفيما هو مجتاز رأى إنسانا أعمى منذ ولادته 2  فسأله تلاميذه: «يا معلم من أخطأ: هذا أم أبواه حتى ولد أعمى؟» 3  أجاب يسوع: «لا هذا أخطأ ولا أبواه . (تعقيب الكاتب: هنا يجب أن توضع نهاية الجملة أي نقطة, لأن الرب يسوع أنهى جملة وبدأ موضوع آخر وهو مكمل بعدها وهي أعمال الله التي هي الشفاء)  لكن لتظهر أعمال الله فيه 4 ينبغي أن أعمل أعمال الذي أرسلني ما دام نهار. يأتي ليل حين لا يستطيع أحد أن يعمل. 5  ما دمت في العالم فأنا نور العالم». 6  قال هذا وتفل على الأرض وصنع من التفل طينا وطلى بالطين عيني الأعمى. 7  وقال له: «اذهب اغتسل في بركة سلوام». الذي تفسيره مرسل. فمضى واغتسل وأتى بصيرا.

ونحن في النور منذ دخولنا مملكة الله كو 1 : 12 - 13   شاكرين الآب الذي اهلنا لشركة ميراث القديسين في النور، 13  الذي انقذنا من سلطان الظلمة ونقلنا الى ملكوت ابن محبته،
 

الظلمة هي:

1. عدم المعرفة أو المعرفة الخطأ وهذا مكان إبليس  مز 82

2. وهي أيضا أعمال إبليس فيسوع أطلق على صلبه هي ساعة الظلمة وليست ساعة البشر والإنتقام منه فالرب نظر لها بمنطلق الحقيقة الروحية فهو لم يخطيء ليسمح لإبليس ولكنه سمح لإبليس  بكلماته هذه فسمح له وهذا ليخلصنا. لا تعطي لإبليس مكان أف 4 : 27

كل معرفة العالم ظلمة وليست حقيقة الأمور ﻷنهم يتكلمون بالواقع الذي هو ليس الحقيقة.

 

آمن بالنور

يوحنا 12 : 36  عندما يأتيك نور الكلمة فعليك أن تؤمن به أي تتأمل فيه وتتخيله وتتكلمه وتعيش بأنه تام وحادث.

في هذا الشاهد بالنسبة لهم كان النور هو الخلاص  بالنسبة إلينا فالنور هو المعرفة التي يجب آن نؤمن به.

 

أضيء في عالمك

في 2 : 14  – 16 يجب أن تضيء في عالمك عن طريق تمسكك بكلمة الحياة فهي سراجك.


أضيء بقوة

مت 5 : 16  فاليضيء نوركم هكذا قدام الناس.....الله يريدك ليس فقط أن تضيء ولكن تضيء بقوة وكثافة.

وكلمة "هكذا" تأتي في الأصل بقوة وبكثافة...الله يهمه أن تضيء وأيضا بقوة.


النور هو الحياة

يوحنا 1 : 1 – 5  في البدء كان الكلمة والكلمة كان عند الله وكان الكلمة الله. 2  هذا كان في البدء عند الله. 3  كل شيء به كان وبغيره لم يكن شيء مما كان. 4  فيه كانت الحياة والحياة كانت نور الناس 5  والنور يضيء في الظلمة والظلمة لم تدركه.

ويوحنا 8 : 12 ثم كلمهم يسوع أيضا قائلا: «أنا هو نور العالم. من يتبعني فلا يمشي في الظلمة بل يكون له نور الحياة».   تأتي في الأصل "نور الذي هو الحياة"

و1بط 1 : 16 – 21   لأنه مكتوب: «كونوا قديسين لأني أنا قدوس». 17  وإن كنتم تدعون أبا الذي يحكم بغير محاباة حسب عمل كل واحد، فسيروا زمان غربتكم بخوف، 18  عالمين أنكم افتديتم لا بأشياء تفنى، بفضة أو ذهب، من سيرتكم الباطلة التي تقلدتموها من الآباء، 19  بل بدم كريم، كما من حمل بلا عيب ولا دنس، دم المسيح، 20  معروفا سابقا قبل تأسيس العالم، ولكن قد أظهر في الأزمنة الأخيرة من أجلكم، 21  أنتم الذين به تؤمنون بالله الذي أقامه من الأموات وأعطاه مجدا، حتى إن إيمانكم ورجاءكم هما في الله.

من الشواهد السابقة ستجد أن النور هو لدى الناس ولكن الحياة هي بعد أن تقبل النور يتحول لحياة...
مثلا تخيل أنك تقف في نفق مظلم جدا جدا ولكن آخره مدينة ملئانة بالنور...ففي نظرك كواقف في النفق المظلم هذا ما إلا نور, في حين من يعيش في المدينة فهي حياة النور وليست نور فقط.
فهكذا عندما يعرض عليك كلمة الله فهي ما إلا أنها نور ولكن حينما تذهب وتدخل لهذا النور سيتحول لحياة النور.

الناس يمكنهم أن يفرحوا بنورك  ويهللوا وهذا ﻷنهم يتغيروا بنورك

نحن نضيء بالمعرفة الكتابية الصحيحة دا 12 : 3 الفاهمون سيضيئون.

هذا ما قاله يسوع في  حديثه عن يوحنا المعمدان يو 5 : 35  كان هو السراج الموقد المنير وأنتم أردتم أن تبتهجوا بنوره ساعة.

ولكن قبل أن تفرح الناس بنورك يجب أن تفرح أنت بنورك.

تمسك بنورك الذي هو الكلمة في 2 : 15 وعندما تقدم الكلمة بهذا تضيء للآخرين.....وبهذا تسلك في النور وتعيش في وقاية ومحمي من المخاطر.

من تأليف وإعداد وجمع خدمة الحق المغير للحياة وجميع الحقوق محفوظة. ولموقع خدمة الحق المغير للحياة الحق الكامل في نشر هذه المقالات. ولا يحق الإقتباس بأي صورة من هذه المقالات بدون إذن كما هو موضح في صفحة حقوق النشر الخاصة بخدمتنا.

Written, collected & prepared by Life Changing Truth Ministry and all rights reserved to Life Changing Truth. Life Changing Truth ministry has the FULL right to publish & use these materials. Any quotations is forbidden without permission according to the Permission Rights prescribed by our ministry.

السلوك بالمحبة جزء 3 Walking by Love Part

السلوك بالمحبة ليس مشاعر ولكنه طريقة تفكير بسبب طبيعة المحبة التي صارت فيك كإبن وكإبنة لله, وعليك أن تطلق هذه المحبة التي في داخلك, فالمحبة يتعلق عليها كل العهدين القديم والجديد...وإيمانك يعمل بالمحبة...إكتشف ماهو وكيف تسلك بالمحبة في هذه السلسلة التعليمية عن المحبة.

 

ماهي حياة الله "زوي" What's the God Kind of Life ZOE

هل تعلم أن الله قد وضع حياته فيك إذا كنت مولودا من الله.... وهذه الحياة تتصف بأنها أبدية....إكتشف ماهي حياة الله "زوي" التي فيك؟.
جزء تسبيح والعظة.

 

إنجيل الشفاء جزء 1 The Gospel of Healing Part

كلمة خلاص في الأصل اليوناني سوتيريا والتي تعني حرية, شفاء, إزدهار, حماية, ثبات وإستقرار ...هيا لتكتشف الأخبار السارة (إنجيل) الخلاص الذي هو إنجيل الشفاء أيضا. لك الشفاء الجسدي فقط تحتاج أن تعرفه وتعرف كيف تأخذه.

Pages

إشترك في قائمة مراسلاتنا العربية

Email Address
رجاء إختر هذا المربع وهو به موافقتك: أوافق على إضافتي والإحتفاظ ببياناتي التي أعطيها للحق المغير للحياة, ولقد إطلعت وموافق على بنود الخصوصية في هذا الرابط بنود الخصوصية
 

الرسائل السابقة إضغط هنا   l  لإلغاء الإشتراك Unsubscribe

 

 

 

لتحميل تطبيق  الحق المغير للحياة   Life Changing Truth   إضغط على الصورة

أجهزة الأندرويد  Android
أجهزة الأبل  Apple iOS

بودكاست  Podcast

QR Code

Pastor Doctor Dr Ramez Ghabbour  باستور قس دكتور د. رامز غبور

للإتصال بنا أو لأية تساؤلات أو آراء  نرحب بكتابتكم في صفحة إتـصـل بـنـا  أو على البريد الإلكتروني (يمكنك الكتابة باللغة العربية أو باللغة الإنجليزية) : ContactUs@LifeChangingTruth.org

www.lifechangingtruth.org

► البث المباشر (لأعضاء SN) ► التطبيق:     قناة يوتيوب  ► المحتوى اليومي► راديو

   كيف تستخدم الموقع   l   من نحن   l   بنود الخصوصية   l   شروط إذن الإقتباس

egypttourz.com